جماعة العدل والإحسان بطنجة تحتفل بذكرى المولد النبوي الشريف على طريقتها الخاصة

لم تمنع قساوة الطقس ولا غزارة الأمطار التي تهاطلت ليلة أمس حوالي 3000 شخص من رجال ونساء وأطفال يمثلون في غالبيتهم ساكنة حي السواني وكسبراطا من المشاركة في مسيرة احتفالية دعا إليها شباب جماعة العدل والإحسان احتفاءا بذكرى المولد النبوي الشريف .
المسيرة انطلقت مباشرة بعد صلاة العشاء من أمام مسجد السعودي بكسبراطا ، للتوجه صوب شارع أطلس معقل العدل والإحسان ، حيث شهدت إحدى الفضاءات بعين المكان وعلى امتداد ساعتين احتفالات روحانية كبرى اقتصرت على تلاوة الأذكار والصلوات وقراءة الأمداح النبوية ، إنها الصورة التي سيطرت على أجواء هذه الليلة الإحتفالية التي أخذت أشكالا مميزة ، حيث الأطفال والنساء يرفعن الشموع ويطلقن الزغاريد التي تصاعدت من النوافذ والأسطح وسط دق الطبول ونقر الدفوف .
وعلى غير العادة ، وفي خضم هذه الإحتفالية الكبرى سجلت حالة استثناء ، حيث لم تشهد هذه المسيرة أثرا لأعلام اعتادت العدل والإحسان التلويح بها في كل المناسبات وفي مقدمتها العلم الفلسطيني والعراقي والسوري …
وما يجب ذكره أن هذه المسيرة الإحتفالية مرت وسط إجراءات أمنية خفيفة وروتينية غطت الشوارع التي مر منها الموكب ، حيث ساهمت عناصر الأمن بشكل كبير في نجاح هذا التظاهرة الدينية التي مرت في ظروف جد عادية .
القندوسي محمد

قد يعجبك ايضا
Loading...