العثور على جثة رضيع حديث الولادة بحاوية للأزبال بطنجة

تم العثور زوال أمس الإثنين على جثة رضيع حديث الولادة داخل إحدى حاويات الأزبال بالحي الشعبي بنديبان ، حصل ذلك عندما كان أحد الأشخاص ينقب كعادته داخل الحاويات باحثا عما قد ينفعه ، وإذا به يكتشف جسما غريبا داخل القمامة ، وبعد الكشف تبين أنها جثة طفل رضيع لازال الحبل السري متصلا به ، مما يوحي أن الطفل حديث الولادة ، ليتم بعدها إخطار مصالح الأمن التي كثفت في تحرياتها ، بعدما فتحت في التو تحقيقا معمقا في القضية ، في حين تم تحويل جثة الرضيع إلى مستودع الأموات بمستشفى محمد الخامس ، حيث من الممكن جدا أن تصدر النيابة العامة أمرها بإخضاع الجثة لتشريح طبي لمعرفة ملابسات وظروف الوفاة ، حيث يرجح أن يكون سبب الوفاة هو نتيجة عملية خنق ، وسيلة اعتادت عليها الكثير من الأمهات العازيات للتخلص من أطفالهن مباشرة بعد وضعهم تجنبا للعار و للفضيحة.
الحادثة خلفت استنكارا عارما لدى الساكنة ، الذين كان الحديث يدور بينهم باحتمال أن تكون إحدى نزيلات المؤسسة الإسبانية القريبة من عين المكان التي تهتم برعاية الأمهات العازيات قبل وبعد الولادة وراء هذا الحادث الإجرامي الأليم.
القندوسي محمد

قد يعجبك ايضا
Loading...