سوء الأحوال الجوية لم تمنع موظفوا دار البريهي الوقوف للإحتجاج

متابعة
نظم المكتب الوطني النقابي الموحد، للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، التابع للكنفدرالية الديمقراطية للشغل، يوم الأربعاء 25 دجنبر، وقفة أمام مقر”SNRT”، ل”المطالبة بإصلاح قطاع السمعي البصري العمومي، وإعادة الاعتبار لقنوات الإعلام في المغرب”.
وردد المحتجون شعارات منددة ب”تردي” مستوى القطاع السمعي البصري، وأوضاع العاملين فيه، مطالبين بتقديم خدمة عمومية تعكس تطلعات الشعب المغربي نحو الديمقراطية، والحداثة والتنمية، كما طالب المحتجون بإعمال الشفافية و الحكامة في تدبير القطاع.
وأشار المحتجون كذلك، إلى”أن أبواب الحوار لـ”دار البريهي” أقفلت في وجههم منذ سنتين” مؤكدين على أن الإدارة تتجاهل مطالب العاملين، بما فيها مطلب تسوية وضعيات جميع فئات المتقاعدين، وتعديل النظام الأساسي الخاص بالشركة، والذي ستوجب مسطرة واضحة لترقية المتعاقدين، بما يضمن تطورا لمسارهم الاجتماعي والمهني”.
كما عبر كثير منهم، على حالة من التذمر واليأس في صفوف العاملين، تسود داخل الشركة، والتي لا تتجاوب والتطوارت المهمة التي يعرفها الميدان.

قد يعجبك ايضا
Loading...