ضرورة الدعم النفسي لمرضى التصلب اللويحي المتعدد موضوع لقاء تواصلي

د. يوسف الحزيمري
نظمت جمعية شمال المغرب لمرضى التصلب اللويحي المتعدد بتطوان لقاء تواصليا داخليا لفائدة المرضى المنخرطين بالجمعية،حيث استفاد من هذا اللقاء 13 مريض و14 من أهالي المرضى، وذلك يوم السبت 14/12/2013م على الساعة 11.30 صباحا بمقر الجمعية المؤقت، اللقاء قامت بتأطيره الأستاذة سعيد أملال المساعدة النفسية بمستشفى سانية الرمل بتطوان.
افتتحت الأستاذة كلمتها بالحديث عن أهمية الدعم النفسي للمرضى عموما، ومرضى التصلب اللويحي المتعدد على وجه الخصوص، حيث يعتبر هذا الدعم والحديث عن المرض وسيلة من وسائل علاجه، بعدها فتح الباب للمرضى للتعبير عن مشاكلهم النفسية سواء مع المرض وكيفية التعايش معه، أو المشاكل النفسية مع الأسرة والعائلة والمجتمع وكيفية التعايش معها أيضا، وقامت المساعدة النفسية بتقديم نصائح خاصة لكل مريض تحدث عن معاناته النفسية، ونصائح عامة لجميع المرضى الحاضرين.
وقد خرج هذا اللقاء التواصلي ومن خلال تحليل الاحتياجات النفسية لمرضى التصلب اللويحي المتعدد بتسجيل مجموعة من الملاحظات وهي:
– أهمية الدعم النفسي لمرضى التصلب اللويحي كجزء من العلاج.
– ضرورة تجاوز التحرج من الحديث عن الإصابة بمرض التصلب اللويحي المتعدد.
– التعايش مع المرض وتقبله، سواء من المريض أو محيطه، هو نقطة البداية بالنسبة لحالة نفسية مستقرة.
– الجهل بطبيعة المرض وخصائصه عائق أساسي للتواصل بين المريض ومحيطه الأسري والعائلي.
– كلما كانت الحالة النفسية لمريض التصلب اللويحي سيئة، كلما ازدادت نوبات وهجمات المرض.
كما خرج هذا اللقاء التواصلي بتوصيات مهمة تخص، ضرورة عقد لقاءات تحسيسية بمرض التصلب اللويحي المتعدد لفائدة أهالي المرضى خصوصا، والمجتمع عموما، كي يتم تفهم طبيعة المرض، ومن ثم مساعدة المرضى.
هذا وقد عرف اللقاء التواصلي تشريف أعضاء مكتب جمعية زايد فايد بالحضور.
عن الكاتب العام للجمعية:د.يوسف الحزيمري

قد يعجبك ايضا
Loading...