جمعية المنعشين العقاريين لولاية طنجة، تندد بالتجاوزات الماسة بالبيئة.

عبد السلام العزاوي
   ادانت جمعية  المنعشين العقاريين لولاية طنجة،  بشدة وتبرتأ بصفتها كهيئة،  من كل ما من شأنه الخروج عن مبادئهم والإضرار بسمعة المنعشين العقاريين،  من خلال الاجهاش على جميع  متنفسات مدبنة ذات البحرين، سواء  الغابات أوالمناطق الخضراء، او غيرها،عبر اقتلاع ألأشجار والغطاء النباتي، بغية إقامة مشاريع عقارية، معتبرا الاطار بكون ذلك التصرف، يعد  خرقا للقانون وللاعارف والمبادئ الإنسانية.
    فقد  حثت جمعية                       المنعشين العقاريين بطنجة، في بلاغ لها،
 الرأي العام المحلي والوطني، باعتبارها  اطارا  ممثلا لفئة عريضة من المستثمرين في قطاع الإنعاش العقاري بولاية طنجة، جميع الاعضاء والمنخرطين،    على وجوب  الاحترام والتقيد التام بقوانين ووثائق التعمير الجاري بها، من أجل المساهمة في الحفاظ على الجمالية المعمارية لمدينة طنجة،  من خلال  توفير فضاء سكني، متوفر على جميع مقومات  العيش الكريم  للمواطنين.
  و اشادت جمعية المنعشين العقاريين بطنجة، التي يراسها عيسى بن يعقوب، بالمجهودات  الجبارة للسلطات العمومية، لاسيما السيد محمد امهيدية والي جهة طنجة تطوان الحسيمة. في مجال فرض  احترام القانون وزجر كل المخالفات التي تمس بالغابات والفضاءات الخضراء بمدينة ذات اليحرين.
  كما طالبت جمعية  المنعشين العقاريين لولاية طنجة، التي يرأسها عيسى بن يعقوب، بعدم الاخذ ببعض التصرفات  والممارسات المعزولة، لبعض المنتمين للقطاع الحيوي،  واستغلالها وتعميمها على جميع المهنيين في مجال العقار.
خاصة واغلب المنعشين العقاريين بطنجة، اكدوا بالملموس في عدة مناسبات،  عن حسهم  الوطني العميق، وغيرتهم على بلدهم المغرب،  مع مساهمتهم الفعالة في الاقتصاد الوطني والمحلي، وتوفير فرص الشغل العديدة، بطريقة مباشرة وغير مباشرة. دون اغفال المبادرات الاجتماعية  والإقتصادية والرياضية الذي يقوم بها اتحاد المنعشين العقاريين بعاصمة البوغاز على مدار العام.
منطقة المرفقات
قد يعجبك ايضا
Loading...