المدرسة الفقيه الطنجي تخلد عيد الاستقلال

أحمد المرابط
المدرسة الإبتدائية الفقيه الطنجي المتواجدة بحي كويلما بتطوان ، تألقت في جائحة كورونا ، بما وفرته من توصيات ونصائح للتلاميذ والتلميذات بالتباعد والتعقيم واتخاذ كل الإحترازات لمحاصرة وباء كورونا  ، كما لم يفت على المؤسسة أن تزرع حب الوطن في التلاميذ وإعطائهم درسا في الوطنية بمناسبة ذكرى عيد الاستقلال ، فقد أعدت لهم برنامجا ميدانيا  لبسوا فيه زيا يشير لألوان الراية الوطن ، وبالتباعد والكمامات رددوا أناشيد وطنية  وتليت عليهم ذكريات الكفاح الوطني وثورة الملك والشعب حتى عاد السلطان محمد الخامس من المنفى حاملا رسالة الاستقلال لوطنه ، كما عرضت عليهم بطولات الملك الراحل الحسن الثاني في تحرير الصحراء المغربية من خلال المسيرة الخضراء السلمية ، وتليت عليهم منجزات الملك محمد السادس حفظه الله الذي جعل من الصحراء جنة خضراء ، وكالعادة والروتين خلال جائحة كورونا ختاماً ألقيت على التلاميذ والتلميذات توصيات هامة من أجل أخذ الإحتياطات الازمة للوقاية من وباء كورونا ، من ارتداء الكمامة والتباعد والنظافة  ، كما أعطيت لهم توصيات أن يبلغوا كل زملائهم وزميلاتهم خارج المدرسة كذلك وأفراد عائلتهم بذات التوصيات إذ يتوجب أن يكون التكاتف بين الجميع للقضاء على الوباء  من بلادنا.
ومدرسة الفقيه الطنجي بتطوان يديرها الأستاذ  نور الدين الجعباق  قيدوم إعلاميي مدينة تطوان ورجل تعليم محنك له عدة مؤلفات من أبرزها  كتاب أعده قبل جائحة كورونا تحت عنوان (تصور الميثاق الوطني للإدارة التربوية ) يؤكد من خلاله عن 
عن الصحة المدرسية ما يلي :  تعتبر العناية بالصحة المدرسية من بين أهم الأدوار الإجتماعية الداخلية للمؤسسة ، والمنوطة بالمدير ، ذلك أن هذا الأخير هو المسؤول عن الصحة العامة للتلاميذ داخل المؤسسة ، وهذا الدور يتطلب إضافة إلى تعبئة وتتبع الدفتر الصحي للتلاميذ ، أن ينظم بتنسيق مع مصالح الصحة المدرسية ، عمليات التلقيح والفحوص الطبية ،للتلاميذ المستويين الأول والسادس ، كما أن المدير يسجل يوميا التلاميذ الراغبين في التوجه إلى الطبيب ، ويضع لائحة للتلاميذ ضعاف البصر  ويتتبع ويراقب أعراض بعض الأمراض المعدية )))كتاب جدير بالقراءة ويتحدث كذلك من خلاله الأستاذ نور الدين الجعباق عن ميثاق التعليم في المغرب وتاريخه وتاريخ التعليم وكل ضوابطه ، تحية إكبار لرجل التعليم المحنك الأستاذ نور الدين الجعباق ولكل المعلمين والمعلمات والمسؤولين والحراس بمدرسة الفقيه الطنجي بمدينة تطوان 
قد يعجبك ايضا
Loading...