شاب مصري يعيد شخصية شارلي شابلن إلى الذاكرة

استطاع الفنان المصري أحمد الشاذلي البالغ من العمر واحدًا وثلاثين عامًا إعادة واحدة من أكثر الشخصيات إثارة للإعجاب، تشارلي شابلن إلى الذاكرة.

ويحاول الشاذلي من خلال هذا المشروع إعادة مبادئ وتقاليد الماضي، ويستقبل عرضه جمهورا تتراوح أعمارهم بين 16 عاما و60 عاما.

ويتقمص الشاذلي شخصية الأسطورة الأمريكي شارلي شابلن، إحياء للفن القديم وبدأ يتجول بين الناس.

ويقول الشاذلي في مقابلة لقناة الغد، إنه يحب الفنان الراحل كثيرًا ولذلك يقوم بتجسيد شخصيته وحياته التي واجهها، مؤكدا أن العديد من المصريين بدأوا يتعرفون على شخصية شابلن الحقيقية.

وبدأ الشاذلي عروضه عام 2016، وأطلق عليها اسم شارلي شابلن، وبات الشاب يجول في الشوارع والمقاهي، ويرتدي زي شابلن الحقيقي ويحاكي نفسه حركاته تماما.

وواجه الشاذلي صعوبات كثيرة في بداية تقبل الناس بشخصيته الكوميدية.

قد يعجبك ايضا
Loading...