” فيلاج تكايس ” قافلة تحسيسية وتوعوية بمخاطر حوادث السير بطنجة

tetouanplus
في إطار جهودها لدعم المشاريع و المبادرات الإجتماعية والثقافية والإنسانية ، تنظم شركة ” رونو المغرب ما بين 25 و 30 نومبر الجاري مدارا كبيرا تحت شعار : ” عندما تصبح السلامة مرادفا للمواطنة “، حيث تتمثل مهمته الأساسية على التكوين والتحسيس لمستعملي الطريق ، مشروع يعد سابقة على المستوى الجهوي و الوطني ، يسلط الضوء على جوانب مختلفة متعلقة بموضوع السلامة الطرقية.
” فيلاج تكايس ” فكرة نابعة من برنامج السلامة الطرقية الذي انطلق في شهر يونيو من السنة الماضية ، اختار “تكايس” شعارا له ، هو دعوة لاحترام الحياة واحترام الآخر ، ومفهوما زاخرا بالدلالات، برنامج يروم تحفيز الراكب والراجل على تبني سلوك مسئول صارم وودي في الآن ذاته ، وهو ينبني على أسس خمس : الوقاية ، التصحيح ، الحماية ، التحسيس و الإغاثة.
وبهذه المناسبة ترأس المدير العام لشركة رونو المغرب السيد ” جاك بروست ” و المنسق الدائم للجنة الوطنية للوقاية من حوادث السيد ناصر بولعجول ، صباح يومه الأربعاء مراسم الإفتتاح الرسمي لـ ” فيلاج تكايس ” بالفضاء المتعدد الرياضات بطريق ملابطا ، ويذكر أن هذا الحفل تخللته ندوة صحفية تحدث فيها الجانبان عن المغزى الحقيقي من إطلاق هذه القافلة التحسيسية ، التي من المرتقب أن تنطلق من طنجة كمحطة أولى ، لتجوب محطات أخرى عبر تراب المملكة ، ومن جهته أوضح المدير العام للشركة أن ” فيلاج تكايس ” تندرج في نطاق استمرارية المبادرات التي تنهجها مجموعة ” رونو المغرب” على مختلف الأصعدة منذ سنة 2007 ، مواكبة للمجهودات الوطنية للوقاية من حوادث السير ، وفي هذا الإطار جدد السيد ” جاك بروست ” باسم الشركة تعهدها والتزامها المواطناتي في إطار تطبيق برنامجها المتعلق بالسلامة الطرقية ” تكايس ” ، كما أعرب السيد ناصر بولعجول عن ارتياحه الكبير لنجاح هذه الخطوة التي كانت فرصة لعدد من الأطفال الإستفادة من هذا الفلاج المتنقل الذي يستقبل أفواجا من تلاميذة المؤسسات التعليم العمومي والخصوصي . ، بمعدل 200 تلميذ في اليوم .
ويضم هذا الفضاء ورشات مختلفة وأنشطة تتمحور حول موضوع الوقاية الطرقية، وتهدف هذه المبادرة النوعية إلى ضمان استفادة 1200 طفل ، من تكوين يأهلهم لاستيعاب وإدراك مخاطر الطريق ومواجهة أخطار حركة السير ، إذ تعتبر هذه الخطوة أول مرحلة لـ فيلاج متحرك ، موجه للمراهقين من تلاميذ وتلميذات المستوى الإعدادي ، ” سائقي الغد ” من استيعاب أهمية الوقاية من حوادث السير ، وعلى المستوى التطبيقي ، سيستفيد كل واحد من المشاركين من النصائح والتمارين المتمحورة حول أربعة ورشات ، قانون السير ، المحاكات ، المدار وورشة الإسعافات الأولية التي تؤطرها كوادر الهلال الأحمر المغربي بطنجة ، ومن بين الجهات التي استفادت من هذه المبادرة مؤسسة اجتماعية تعنى بالأطفال ذوي الإحتياجات الخاصة ومتلازمة داون ، وبمعية عناصر الهلال الأحمر المغربي نجح فريق العمل في توصيل الفكرة والمعلومة التي تفاعل معها هؤلاء الأطفال بشكل لافت للنظر .
جدير بالذكر أن ” فيلاج تكايس ” مشروع أنجزته شركة ” رونو المغرب ” بشراكة مع الأطراف المتدخلة الأخرى وهي وزارة التجهيز والنقل ، اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير ، مدارس السياقة بالمغرب ونيابتي وزارة التربية والتكوين بكل من عمالة طنجة أصيلة وإقليم الفحص أنجرة .
ثريا ميموني
القندوسي محمد

قد يعجبك ايضا
Loading...