ملتقى ” ميدايز ” 2013 …والفشل يستمر بامتياز

tetouanplus
اختتمت مساء أمس السبت ـ أيام وجع الرأس ـ لملتقى “ميدايز” وسط زخم من المشاكل كانت وراء الفشل الكلي لدورة 2013 ، التي كانت عنوانا للإرتجال واللانظام ، ناهيك عن الإقبال الضعيف الذي سجلته الدورة على مستوى المتتبعين و الضيوف وحتى الإعلام والصحافة وخصوصا منها الجهوية والمحلية وبعض المنابر الوطنية التي قاطعت اللقاء برمته ، وتأثير هذا القرار كان باديا منذ اليوم الأول من انطلاق الدورة ، والندوة الصحفية التي عقدها الفاسي بحضور نسبة جد ضعيفة من الإعلاميين ، كانت تعد على رؤوس الأصابع من الصحافيين العرب والأجانب التي كانت تراهن على حضورهم الهيئة المنظمة ، الأمر الذي أربك حسابات القائمين على تظاهرة ” ميدايز ” الذين بدت علامات النرفزت والإنزعاج على محياهم مما دفعهم بالوقوع في فخ الإنفعال والتوتر ، ولعل النقطة التي أفاضت الكأس عند نفس اليوم منع نائبة العمدة سعيدة شاكر من إلقاء كلمة بالنيابة عن العماري المتواجد خارج الوطن ، بحجة ارتدائها الحجاب ، ومع هذا القرار ارتفعت حدة التوتر ، وعلى إثره قرر العديد من المنتخبين المحليين الإنسحاب من الجلسة الإفتتاحية ، لولى تدخل الوالي اليعقوبي الذي نجح في إقناع الغاضبين العودة لأماكنهم و إتمام هذا اليوم بخير وعلى خير .
أيام هذا اللقاء تميزت بإنزال أمني مكثف دون مبرر ، حيث انتشرت العناصر الأمنية الخاصة والرسمية في كل زاوية خارج وداخل ردهات الخيمة العملاقة التي احتضنت اللقاء ، ولولى هذه الكثافة الأمنية لتحول هذا الفضاء إلى مرتع لحضور مبعثر وهزيل ، مؤشر واضح على تخلف و فشل الدورة بامتياز .
أبو عدنان

قد يعجبك ايضا
Loading...