طلبة كلية العلوم بتطوان يكسرون قرار مقاطعة الدروس

.tetouanplus
بعد أن فاض بهم الكيل لمدة تقارب الأسبوع قام صباح يومه الثلاثاء 12/11/2013 على الساعة 9:00 مجموعة من الطلبة، لا ينتمون إلى أي فصيل سياسي إنتمائهم الوحيد هو الجامعة، بكسر قرار مقاطعة الدروس الذي فرض عليهم بالقوة من طرف فصيل الطلبة القاعديين في محاولة منهم لتأزيم الوضع بكلية العلوم التي ضلت ولسنوات في مأمن من الصراعات والحسابات السياسية التي تعرفها بعض الفصائل الطلابية.
فبعد أن استنفذ طلبة كلية العلوم كل وسائل الحوار والإقناع، طيلة يومه الإثنين 11/11/2013 مع هذه الفئة التي لا يتجاوز عددها 20 شخص، 5 منهم فقط ينتمون إلى كلية العلوم، دخل الطلبة اليوم في تحدي لهذه الفئة عبر كسر قرار المقاطعة وذلك باقتحام المدرج “أ”و” ب” مع استئناف الدراسة كما فتحت الأقسام المخصصة للأشغال التطبيقية والمختبرات، بالإضافة إلى الجناح الخاص بطلبة الماستر.

فهل سيحافظ الطلبة القاعديون على ما تبقى لهم من ماء الوجه؟ أم سيصعدون هذه المرة ليس ضد النظام بل ضد فئة من بني جلدهم، شعارهم هو جعل العلم والتحصيل في منأى عن أي حسابات ضيقة كيفما كانت؟. اما الطلبة فلا يملكون سوى مستقبل يحاولون صنعه بالاجتهاد في مواكبة الدروس .

وعند ما تحاورت الجريدة مع الطلبة أعربوا عن ارتياحهم لهدا القرار الذي تم تخاذه للرجوع إلى أقسامهم شاكرين كل من ساندهم و قدم لهم يد المساعدة من الأساتذة، كما أكدوا على صمودهم في وجه كل من تخول له نفسه العبث والعب بمستقبل الطلاب.
ووصلتنا معلومة أخيرا أن جميع الطلبة إلتحقوا بأقسامهم تاركين الطلبة القاعديون في مشورة حول كيفية إسرافهم بدون خسائر ممكن.
تطوان. يوسف الكهان

قد يعجبك ايضا
Loading...