اقليم شفشاون يهنز يوم العيد على حالة الانتحار

مازالت موجة  الانتحار تفجع ساكنة مدن الشمال ، بل   أضحى عددها في ارتفاع يثير الرعب بين المواطنين ، ففي اليوم كان جميع سكان فرجين بعيد الأضحى ، اهتز مدشر  تاغيلت التابع لمنطقة بني رزين ضواحي شفشاون، على وقع حالة الانتحار لشاب في عقده الثالث ـ حيث تم العثور عليه من طرف أحد أفراد أسرته  يوم العيد معلقة بحبل بمنزله .

ولحد الساعة لم يتم التعرف على الأسباب الحقيقية لإقدامه على الانتحار خصوصا كما جاء على لسان احد أقاربه أنه متزوج  و لم يكن يعاني من أي اضطرابات نفسية.

وقد حلت إلى عين المكان عناصر الدرك الملكي لتعميق البحث في الحادث ، كما تم نقل الجثة  إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بشفشاون، للتشريح لتحديد ظروف وملابسات الحالة بأمر من النيابة العامة.

ع أجبار

قد يعجبك ايضا
Loading...