جمعية حقوقية تطالب وزارة الصحة بتزويد مستشفيات طنجة بالوسائل والمعدات لمعالجة المصابين بوباء كورونا

 طالب فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بطنجة،  وزارة الصحة بتزويد المستشفيات  المتواجدة بعاصمة البوغاز،  بكل الوسائل الضرورية و الكافية  لمعالجة المصابين  بوباء كورونا، بغية  ضمان  سلامة المرضى  والأطر الطبية المشرفة على علاجهم.  وكذا  التسريع بافتتاح المستشفى الجامعي  بمدينة ذات البحرين،  باعتباره ضرورة ملحة، من اجل التحكم في الوباء.
    ودعا الإطار الحقوقي،  السلطات المحلية بطنجة،  مراعاة الظروف الاستثنائية التي يمر منها المغرب،  والعمل بالتالي بتوصيات منظمة الصحة العالمية ومجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان الداعية إلى الإفراج عن المعتقلين و السجناء كإجراء ضروري لحمايتهم من وباء كورونا.
 و دعا فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بطنجة، السلطات المحلية، لاتخاذ  جل  التدابير الوقائية للحد من تفشي وباء كورونا بمدينة ذات البحرين عبر الإغلاق الفوري للمعامل و المصانع المعتبرة بمثابة بؤر للفيروس و تعقيمها و في طليعتها  مصنع رونو،  وذلك حفاظا على سلامة أرواح العمال.
     كما  عبر فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بطنجة،  في بيان إخباري،  تمخض عن  اجتماع مكتبه المنعقد  يوم الثلاثاء 27 يوليوز 2020،   تقديره للمجهودات المبذولة من طرف مهنيي قطاع الصحة من ( أطباء، و ممرضين ، إداريين و تقنيين، باعتبارهم  جنود الصف الأول في مواجهة الجائحة.   وكذا حث  المواطنات و المواطنين من أجل  المزيد من التعبئة الصحية ، و التقيد بتدابير الحجر الصحي ، و بالتوصيات التي تصدر عن وزارة الصحة .
قد يعجبك ايضا
Loading...