الفرنسي ” أدريانو فاليريو ” ينتزع الجائزة الكبرى للمهرجان المتوسطي للفيلم القصير بطنجة

tetouanplus
اختتمت فعاليات الدورة الحاية عشرة للمهرجان المتوسطي للفيلم القصير الذي احتضنته مدينة طنجة على مدىستة أيام متواصلة ما بين 7 و 12 أكتوبر الجاري ، حيث تم الإعلان أمس السبت عن الأسماء الفائزة بجوائز المهرجان ، وذلك بتتويج المخرج الفرنسي ” أدريانو فاليريو ” بالجائزة الكبرى للمهرجان عن فيلمه “37,4 درجة ” ، كما منحت لجنة حكام الدورة جائزتها للشريط المغربي ” اللعنة ” لمخرجه فيصل بوليفة ، وعن نفس الشريط منحت لجنة الحكيم الممثلة المغربية ابتسام زايارا جائزة أحسن دور نسائي .
كما ذهبت جائزة الإخراج للمخرج التركي عبد الرحمن أونور عن شريط ” بخار ” في حين حصل كل من الإيطاليين فرانشيسكو نيكولاي وفيتو بالميري جائزة السيناريو عن فيلم ” مانيلدي ” ، أما جائزة أفضل دور رجالي فكانت من نصيب بيتر نوفاكوفيتش من الجبل الأسود عن فيلم ” إنترو ” ، فيما حصد الشريط الإسباني ” قرة عيني ” للمخرج خوسكو دي ليناريس آخر الجوائز الست التي يمنحها المهرجان ويتعلق الأمر بجائزة الشباب السينمائية التي يمنحها طلاب المدارس السينمائية بالمغرب .
دورة هذه السنة اصطدمت بعراقيل جمة ، كانت ناجمة بالأساس في مواجهة العجز المادي بعد قرار تخفيض الميزانية العامة للمهرجان بنسبة تفوق 40 بالمائة ، الشئ الذي أثر بشكل واضح على الصورة البانورامية للمهرجان ، التي باتت صورة باهتة من حيث الشكل والمضمون ، معطيات أفرزها الحضور المتواضع والغير المتجاوب الذي لطالما طبع فعاليات الدورة الحادية عشرة التي لم ترقى أبدا لمستوى أي دورة من الدورات السالفة .
القندوسي محمد

قد يعجبك ايضا
Loading...