رئيس المؤتمر الوطني الرابع لحزب الأصالة والمعاصرة يطعن في عدد أعضاء المجلس الوطني ويعلن لجوءه للقضاء.

راسل رئيس المؤتمر الوطني الرابع لحزب الأصالة والمعاصرة  عبد المطلب أعميار الأمين العام للحزب  عبد اللطيف وهبي معلنا بأنه سيسلك كل المساطر القانونية للطعن لدى الدوائر القضائية المختصة إذا لم يتم احترام العدد القانوني لأعضاء وعضوات المجلس الوطني. مذكرا إياه بأن العدد القانوني لأعضاء المجلس الوطني هو 511 عضوا وعضوة حسب ما تم الاتفاق عليه داخل اللجنة التحضيرية بمن فيهم الأعضاء بالصفة، معلنا تبرؤه من أي  عدد يتجاوز هذا الرقم.وقال رئيس المؤتمر في رسالته بأنه بصفته رئيسا للمؤتمر الوطني الرابع لحزب الأصالة والمعاصرة المنعقد أيام 9.8.7 فبراير بالجديدة لم يطلع لحدود الساعة على أي محضر من محاضر انتخاب أعضاء المجلس الوطني ، ولم يوقع على أي منها ، ولا على أي محضر يتعلق بالنتائج العامة .وبأن أي رقم يتجاوز هذا العدد يعتبر عملا غير قانوني.
وفيما يلي نص الرسالة.
قد يعجبك ايضا
Loading...