اليوبي: 60.7٪ من حالات الإصابة بكورونا بالمغرب كانت خفيفة ولم تظهر عليها علامات الالتهاب الرئوي

كشف محمد اليوبي مدير مديرية الأوبئة والأمراض بوزارة الصحة أن 60.7٪ من حالات الإصابة بفيروس “كورونا” بالمغرب، كانت خفيفة ولم تظهر عليها علامات الالتهاب الرئوي.
وأن 27.9٪ من حالات الإصابة كانت معتدلة، مع وجود علامات الالتهاب الرئوي ولكن دون صعوبات في التنفس.
أما الحالات التي كانت في وضع خطير فبلغت نسبتها 6.6٪، أما الحالات التي كانت في وضعية حرجة وتحتاج إلى مساعدة طارئة للتنفس فكانت تشكل 4.9٪ من مجموع الحالات.
وفي المجمل، أكد اليوبي أن ما يقرب من 90 ٪ من الحالات المصابة بفيروس “كورونا” في المغرب كانت خفيفة ومعتدلة.
وجاءت المعلومات التي كشف عنها اليوبي، في إطار المؤتمر العلمي الذي نظمته الجمعية المغربية للعلوم الطبية بتقنية الفيديو، وتابعها 4000 شخص من أطباء وطلاب، يوم أمس الخميس، في كلية الطب والصيدلة بالدار البيضاء.
وأبرز اليوبي في هذا المؤتمر أن أغلب الحالات ومنها الحالات مؤكدة كانت تعاني من السعال و الجاف والحمى، يتبعه الصداع، والتهاب الحلق وألم عضلي.
ويشار انه الى حدود صباح اليوم الجمعة، بلغت الحالات المؤكدة إصابتها بمرض كوفيد-19 بالمملكة 66 حالة، فيما بلغ عدد الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سلبي 321 حالة. فيما تم تسجيل 3 حلالات وفيات وتعافي حالتين من الفيروس .
قد يعجبك ايضا
Loading...