دورة تكوينية لتأهيل الجمعيات بعمالة طنجة ـ أصيلة

tetouanplus
بتعاون مع الجمعيات الإيطالية الغير الحكومية المشتغلة بالمغرب ( cospe ) نظمت وكالة التنمية الإجتماعية لعمالة طنجة ـ أصيلة الورشة التكوينية الأولى لفائدة العديد من الفاعلين في القطاع الجمعوي العاملين بالإقليم والمتعلق موضوعها أساسا للتعريف و مناقشة المرتكزات القانونية المؤطرة للعمل الجمعوي بالمغرب .
سلسلة من المداخلات تم تسجيلها خلال جلسة أمس الخميس 19 شتمبر ، التي تمحورت حول مناقشة القوانين التنظيمية بمقتضى وضع الظهير الشريف بموجبه حق تأسيس الجمعيات الصادر بتاريخ 15 نومبر 1958 .
تدخل هذه الدورة التكوينية في إطار سلسلة من الدورات التي تروم تقوية قدرات النسيج الجمعوي بعمالة طنجة أصيلة ، وهي تهدف أساسا إلى دعم الإستقلالية المجالية عبر التكوين وتقوية قدرات الفاعلين المحليين ، ويهدف البرنامج عبر هذا البعد إلى دمج تقوية قدرات الجمعيات بتحسين مجالات تدخلهم وفق مقاربات جديدة قطاعية ومجالية بما يتناسب ومضامين الدستور الجديد المخول لصلاحيات أوسع للمجتمع المدني ، و منحه دورا بارزا يرمي لتوسيع مجال الحريات في بلادنا والمساهمة في تدبير الشأن العمومي و اكتساب الثقة من جديد في الفعل العمومي .
تأتي هذه البرنامج الذي انطلق في تاريخ 6 أكتوبر 2011 في إطار الجهود المشتركة بين العديد من الجمعيات و المنظمات الغير الحكومية ، هذه الجهود التي تدعمها الجمهورية الإيطالية عبر إلغاء الدين المسجل لفائدتها اتجاه الدولة المغربية ، حيث يتم تحويل هذه الديون إلى استثمارات عمومية وأخرى لدعم الجمعيات المحلية على مستوى الأقاليم الثلاث طنجة ، أصيلة ، بني ملال ووجدة ، تمخض عن ذلك إنشاء بنيات تحتية اجتماعية وطرقية ، وكذلك تقوية الحكامة المحلية عبر إشراك ومساهمة الساكنة المحلية والمجتمع المدني . وفيما يتعلق يالحكامة المحلية تم إبرام شراكة بين وزارة الإقتصاد والمالية ، والتنسيقية الوطنية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، والتعاون الإيطالي ، ووكالة التنمية الإجتماعية ، وفي هذا الباب أوضح كل من الإطار المكلف بتقوية النسيج الجمعوي محمد أقرير وفريدة سنون مؤطرة من قطب الكفاءات الداخلية بوكالة التنمية الإجتماعية أن البرنامج يهدف بالدرجة الأولى إلى تقوية قدرات الجمعيات المغربية بمساهمة فعالة من المنظمات غير الحكومية الإيطالية التي تشتغل بالمغرب ، حيث بلغ عدد الجمعيات المستفيدة بعمالة طنجة ـ أصيلة بنحو 102 جمعية ، التي تعمل حاليا في تنفيذ العديد من المقتضيات والبرامج التي وضعها وفق مخطط يشمل دورات تكوينية ، تبادل الزيارات ما بين الفاعلين بالأقاليم الثلاث ، طنجة ـ أصيلة و بني ملال ومقابل ذلك ستنظم رحلة إلى الديار الإيطالية للتعرف على الآليات التي تسير عليها الجمعيات في إيطاليا من خلال الوقوف عن كتب على تجارب الفاعلين في هذا البلد ، وإلى جانب ذلك يعمل المخطط على تنفيذ العديد من المبادرات الرامية إلى تجهيز مكاتب وإدارات الجمعيات بكل المستلزمات الضرورية ، ومن بين الأهداف المسطرة أيضا دعم بعض المشاريع الصغرى المدرة للدخل ، وموازاة مع ذلك ستنظم ندوات سيؤطرها أساتذة وخبراء متخصصين من المغرب وخارجه .
تريا ميموني

قد يعجبك ايضا
Loading...