انهيار منزل ودكان بحي المطامر وتجاهل السلطات للحادث

tetouanplus
على صوت قوي ومجهول، انفجع سكان حي المطامر ليلة البارحة والمارة ولا علم لاحد ما جرى مما ادى الى عدة تجمهرات للمارة تناقش ما حدث الا أن تم تأكيد لديهم بانهيار دكان وفوقه منزل مهجوران .
ويرجع هذا الحادث الى التساقطات الاولى التي شهدتها تطوان خلال هذا الاسبوع .
ولم يخلف هذا الانهار اي خسائر بشرية والغريب ما في الامر كما ذكر احد التجار المجاورين لمكان الحادث ” لقد تم اخبار جميع السلطات ولكن لم يحضر اي احد لمعاينة ماحدث لحد الساعة .خصوصا هذا المكان وجاور لمنازل ودكاكين مسكونة وقد اصبحت مهددة بالانهيار في اي وقت وهذا يدل على الاهمال التام للمسؤولين والهيئات المنتخبة بما يجري في المدينة العتيقة .
وللاشارة فقد سبق أن صرح مسؤول بولاية تطوان في هذا المكان بذات وأمام الملء” جئت لاحطم مديمة تطوان” وهذا يدل على الكبير التجاهل التام والاستخاف الكبير بابناء تطوان وقد اصبحت هذه العبارة متداولة بين الناس في كل لحظة، وما يجري من اصلاحات لدالة على ما قاله – المتخصص في الثلاجات –
وقدتسببت تلك الامطار قبل هذا الحادث انهار منزل اخر بحي العيون ولحسن الحظ لم يخلف خسائر في الارواح ايضا.

نورالدين الجعباق

قد يعجبك ايضا
Loading...