نتيجة 2 / 1 جعلت طموح الطوسي في مهب الريح

tetouanplus
تعثر فريق المنتخب الوطني أمام نظيرة البوركيني بإصابتين مقابل واحدة في ودية جمعت بينهما بالملعب الكبير بطنجة الذي عرف يوم أمس الأربعاء حضورا جماهيريا مكثفا تعدى 25 ألف متفرج .
أهداف منتخب بوركينافاسو سجلهما كل من اللاعب برطراند إزيدور في الدقيقة الثامنة ، واللاعب أبدول رزاك طراكي في الدقيقة الخمسين ، وعند الدقيقة 64 سجل للمنتخب المغربي الهدف اليتيم عن طريق المهاجم عبد العزيز برادة .
خلال هذه المواجهة ظهرت العناصر المغربية بوجه محتشم وشاحب بميزة ضعيف جدا ، رغم الترميمات الخمسة التي قام بها رشيد الطاوسي خلال الجولة الثانية من اللقاء ، وقد سجل دخول القادوري مكان أمرابط نقطة تحول كبيرة في مستوى خط هجوم المنتخب المغربي الذي تفاعل مع هذا التغيير من خلاله بدأ يتحرك بشكل إجابي ، ومعه ضيع العديد من الفرص التي كانت سانحة للتسجيل ، ثلاث منها كانت وجها لوجه مع الحارس داوودا دياكيطي ، الذي كان الحظ يقف بجانبه في كل مرة . حركة هبوب الرياح خلال الشوط الأول كانت حافزا للعناصر الوطنية لتقديم الأفضل ، هذا العامل لم يستغل أبدا بالشكل المطلوب ، وهو ما صعب من مأمورية اللاعبين في الشوط الثاني ، الذي انتهى بواقع الهزيمة 2 / 1 ، نتيجة ستعود حتما بالناخب الوطني مرة أخرى لنقطة الصفر ، من أجل إعادة النظر في الكثير من الأمور التي لا زالت غامضة وغير واضحة لتزداد الأمور ضبابية وتعقيدا .
القندوسي محمد

قد يعجبك ايضا
Loading...