“ولدي صائم وناشط” صبحية رمضانية بطابع خاص

tetouanplus
يوم 26 رمضان 1414 الموافق ل04 غشت 2013 أضافت جمعية “طنجة مدينتي” إلى قائمة أنشطتها صبحية رمضانية بنكهة طفولية ” ﻂﺷﺎﻧ ﻭ ﻢﻳﺎﺻ ﻱﺪﻟﻭ “ﺭﺎﻌﺷ ﺖﺤﺗ للاحتفال بالأطفال الذين يخضعون تجربتهم ﻰﻟﻭﻷﺍفي تأدية الركن الرابع من أركان ﻡﻼﺳﻹﺍ ﻰﻟﺍ وهو الصيام, وأيضا من أجل التعريف بليلة القدر و الصيام ﺭﺎﻐﺼﻟﺍ ﻢﻋﺍﺮﺒﻠﻟ ﺎﻣﻮﻤﻋ. ﺖﻴﺣ كانت أرجاء قاعة سينما موريتانيا ﺔﺠﻨﻄﺑ ﺔﺌﻠﺘﻤﻣ بالأطفال .ﺔﺤﻴﺒﺻ ﻩﺬﻫ ﻊﻣ ﺮﻴﺒﻛ ﻞﻜﺸﺑ ﺍﻮﻠﻋﺎﻔﺗ ﻦﻳﺬﻟﺍ

وقد افتتحت الجمعية صبيحتها بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم تالها بعد ذلك فقرة إنشادية غردتها فرقة “بلابل السلام ” التابعة لجمعية الرسالة للتربية و التخييم, لتنتقل بعد ذلك إلى أجواء المسرح مع أطفال جمعية طنجة مدينتي بمسرحية بعنوان ” ﻡﻼﺳﻹدين و معاملات” مع طابع تربوي و أخلاقي تلتها لوحة تعبيرية من تقديم الطفلة ناهد التي تمحورت حول المدرسة, كما عرفت الصبيحة فقرة بهلوانية كان لها استجابة كبيرة من طرف الأطفال إذ انسجم الصغار مع حركات البهلوان و رددوا معه الأناشيد و ملئوا القاعة بصرخاتهم الدالة على بهجتهم و فرحهم بأجواء الاحتفال .

بعد ذلك شهد الجمهور عودة لبلابل السلام مع لوحة تعبيرية تجسد رغبة الأطفال في نشر السلام, كما عرفت الصبيحة مشاركة خاصة من طرف أطفال جمعية الصداقة لذوي الاحتياجات الخاصة اذ قدموا لوحة تعبيرية حول القضية الفلسطينية فعبروا فيها عن مساندتهم لأطفال الشعب الفلسطيني عبر حركات معبرة و منسجمة مع إيقاع الموسيقى.

كما تميزت الصبيحة بعرض للأزياء التقليدية العريقة المتنوعة و شملت الزي الجبلي˛ السوسي, الريفي, الصحراوي و الوجدي و أيضا الزينة التقليدية الطنجاوية الشيء الذي أضفى طابعا تراثياﺎﻴﺑﺮﻐﻣ للصبيحة.

و تضمنت الصبيحة أيضا مسابقة ثقافية خلقت جوا تنافسيا بين الأطفال تلتها فقرة إنشادية من تقديم براعم الجمعية بعنوان طنجة مدينتي من كلمات و تلحين العضوة النشيطة أسماء العفاقي .

كما عرف الجمهور عودة لتألق “بالبل السالم “مع وصلة إنشادية كانت ختاما للصبيحة التي أعطت طابعا خاصا لأول يوم صيام عند الأطفال.
المتابعة : صفاء دراوي

قد يعجبك ايضا
Loading...