رمضان بنكهة الإحسان قفة رمضانية لفائدة 100 أسرة فقيرة

tetouanplus
مع حلول شهر رمضان بدأت طلائع الخير والرحمة تهل ، من خلال العديد من المبادرات التي تقوم بها العديد من الجمعيات والمؤسسات الذين تتجه أنشطتهم للإهتمام بالجانب الاجتماعي و الإنساني في إطار الاستجابة لمتطلبات وحاجيات المعوزين والفقراء ، ليبدأ التنافس في أعمال البر والإحسان في أيام هذا الشهر المبارك التي هي من خير أيام الله ، إذ هي فرصة لأهل الخير للتفريج عن الفقراء والمحتاجين في هذا الشهر الكريم.
وبهذه المناسبة الكريمة قامت جمعية القدس للتنمية والتضامن ( فرع طنجة ) بمبادرة تضامنية وإنسانية ، تهدف توزيع المواد الغذائية الضرورية لفائدة 100 عائلة فقيرة أو من ذوي الدخل المحدود من مستلزمات يومية في هذا الشهر الفضيل ، من خلال هذه العملية التضامنية التي باتت تعرف ” بقفة رمضان ” هذه القفة التي تضم كمية مهمة من المواد الغذائية الممتازة ، توفقت الجمعية في جمعها من مجموعة من المحسنين رفضوا الإفصاح عن أسمائهم .
فريق مهم من المتطوعين متكون من حوالي 20 شخصا تجندوا لإنجاز هذه العملية التي تمت بفضاء ثانوية مولاي رشيد تأكيدا على مبدأ الشراكة المجتمعية القائمة على التكافل والتعاون لكل ما فيه خير وصلاح للأمة والبشرية المسلمة .
فرع طنجة لجمعية القدس للتنمية والتضامن تأسس في 23 ماي 2013 ، لينضاف إلى فروع أخرى في كل من القصر الكبير ،العرائش و تزنيت ، إذ تهدف هذه الفروع الفتية إلى إقامة مشاريع وأعمال تنموية ذات بعد تشاركي ، في إطار شراكات فاعلة مع المستفيدين أنفسهم ومختلف الشركاء ذوي نفس الأهداف من مؤسسات حكومية وغير حكومية ومنتخبة وطنية ودولية من أجل الرفع من مستوى عيش الإنسان وتطور محيطه .
ثريا ميموني

قد يعجبك ايضا
Loading...