حركة التمرد تنشط بطنجة وتطوان

tetouanplus
أطلق نشطاء على شبكة التوصل الاجتماعي الفيسبوك، ينتمون إلى مدينتين طنجة وتطوان يوم الخميس الماضي، صفحة أطلقوا عليها اسم ” حركة تمرد”، تستهدف إسقاط حزب العدالة والتنمية من رئاسة الحكومة.
الصفحة التي بدأ يتوافد عليها الشباب من كل أنحاء المغرب، بدأت بنشر عدة صور تستهزئ بوزراء حزب المصباح، وفي هذا السياق كتب القائمون على “حركة تمرد” بأن السبب الرئيسي لإطلاق هذه المبادرة تعود بالأساس إلى عدم الاقتناع بالعمل الذي يقوم به هذا الحزب، مضيفا بأن الحزب يجيد الكلام فقط ولا يعرف كيف يطبق كلمة على أرض الواقع، مما يؤدي إلى وضع اقتصادي واجتماعي سيء.
وقال نفس المصدر بأن هدف الحركة سيتمحور في البداية إلى جمع أكثر من مليوني توقيع عبر الصفحة ،في جهة الشمال فقط، من أجل إسقاط هذا الحزب أو على الأقل من أجل إخبارهم بأنهم ليس لديهم الأغلبية بل هناك الكثير ضد سياستهم الفاشلة والتي لا تخدم مصالحة الشعب بل تخدم مصلحتهم الانتخابية فقط، مؤكدا في نفس الوقت بأن الحركة ستنتقل في المرحة الثانية إلى تنظيم وقفات ومسيرات احتجاجية، من أجل وقف هذا الحزب عند حده.
وحاولت نافذة بريس الاتصال بالقائمين على حزب العدالة والتنمية بالمدينة طنجة من أجل أخد رأيهم في هذا الخصوص، لكن عبد اللطيف بروحو ومحمد خيي، وبوليف، لم يردوا على المكالمة، لتبقى القضية من طرف واحد.

متابعة /طنجة بريس

قد يعجبك ايضا
Loading...