أزبال بجانب مسجد الرحمة بحي أبي رقراق بالرباط تكشف عن عشوائية التدبير المحلي

تعبر جمعية المبادرة والتنمية عن حجم الاسف الكبير  تجاه مؤسسات تدبير الشأن المحلي ، حيث تسجل حجم التقصير الواضح و المفضوح من طرف مجلس مقاطعة اليوسفية  وكذا المجلس الجماعي بالرباط   بالرغم من توفرهما على ميزانية كبيرة تقدر بالملايير الا أن مجال التدخل  لرفع الأضرار على الساكنة  تتحكم فيه الاعتبارات الحزبية الضيقة  التي تؤكد المنطق المحدود للتدبير .

 

وتحمل جمعية المبادرة و التنمية  المسؤولية الكاملة لرئيس مجلس المقاطعة و عمدة الرباط إزاء الوضع المتدهور لحي ابي رقراق بحيث لم يخضع لأي مستوى من الإصلاحات و التهيئة في ابسط شروطها.

وتكشف الجمعية بالملموس عن مجموعة من الصور لمشكل طرح كثيرا لسنوات ولم يلقى اي استجابة بالرغم من الشكايات المتكررة حيث لازالت الازبال و الأتربة متراكمة بجانب مسجد الحي الرحمة.

 

وتطالب جمعية المبادرة و التنمية من والي جهة الرباط سلا القنيطرة التدخل المستعجل تجاه هذا المشكل الذي يتم التلاعب فيه سياسيا ويكشف أيضا دور المؤسسات المنتخبة التي تتهرب من مسؤوليتها القانونية و السياسية و البيئية بالرغم من توفرها على الإمكانات الضرورية لذلك .

كما تسجل الجمعية بأسف شديد غياب أي برنامج تنموي للجماعة الرباط اللهم اذا كان على مستوى الورق ، حيث ترى الجمعية ان الواقع يكشف ويكذب زعم تدخلات المجلس الجماعي ومجلس مقاطعة اليوسفية بالرباط التي تتم بشكل ترقيعي لا يرقى ان يستجيب لتطلعات الساكنة ،وغياب البرامج التنموية الحقيقية القادرة على إخراج مقاطعة اليوسفية بالرباط من المشاكل الغارقة فيها بسبب سوء التدبير المحلي .
قد يعجبك ايضا
Loading...