تحت شعار “خدمة المواطن .. شرف ومسؤولية ” تنطلق فعاليات النسخة الثالثة من الأبواب المفتوحة للمديرية العامة للأمن الوطني

بقلم : أحمد المرابط

انطلقت بمدينة طنجة فعاليات النسخة الثالثة من  الأبواب المفتوحة التي تنظمها المديرية العامة للأمن الوطني تحت شعار ( خدمة المواطن شرف ومسؤولية ) وحضر هذا اللقاء الكبير السيد محمد المهيدية والي جهة طنجة تطوان الحسيمة والسيد عبد الخالق المرزوقي عامل عمالة الفحص آنجرة وكبار المسؤولين المنيين والعسكريين والقضائيين وشخصيات بارزة تميز الإفتتاح بتحية العلم على أنغام الفرقة النحاسية التابعة للأمن الوطني وكلمة السيد محمد اوحتيت أوعلا والي أمن طنجة وأكد بيان إعلامي أن برنامج الأيام المفتوحة للأمن الوطني على مدى 5 أيام حيث يتضمن سلسلة من الأنشطة والعروض الرامية إلى التعريف بمختلف وحدات وخدمات المديرية العامة للأمن الوطني، وذلك بساحة مالاباطكا بمدينة طنجة حيث تم نصب 16 رواقا تهم مختلف مهام المديرية العامة باعتبارها مرفقا عاما، سيتم فيها عرض معظم الخدمات المقدمة للمواطنين والتعريف بجل المهن الأمنية.

كما تم تخصيص رواق للتاريخ والفن والثقافة، يبرز تطور أدوات العمل والبنية التحتية، كما يضم معرضا للأعمال الأدبية والفنية من إنتاج موظفي الشرطة.

وسيتم تقديم 8 عروض بشكل مباشر، توضح أساليب وتقنيات التدخل المعمول بها من لدن وحدات التدخل كتقنيات الحماية المقربة وسياقة الدراجات وشرطة الخيالة والكلاب المدربة للشرطة والدفاع الذاتي وإدارة الأزمات.

على مستوى الورشات التفاعلية والتحسيسية، سيكون الزوار على موعد مع 7 ورشات حول مواضيع على صلة مباشرة بالمواطن، من قبيل تزوير المستندات والأوراق النقدية، والجرائم الالكترونية والرسم التقريبي، بالإضافة إلى فضاء للتوعية والترفيه مخصص للجمهور الناشئ.

أما بخصوص الموائد المستديرة، سيبحث الخبراء والمسؤولون الأمنيون ضمن 7 ندوات مواضع تتعلق ب “التعمير والأمن” و”دور طبيب المديرية العامة للأمن الوطني في مجال الطب الشرعي”، و”عملية مرحبا : شرطة متفاعلة في خدمة مغاربة العالم”، و”جلسة تفكير حول مرجعية “الأمن وحقوق الإنسان” و”محاربة الجريمة الالكترونية” و”الدليل العلمي في المجال الجنائي”.

 

قد يعجبك ايضا
Loading...