بيان استنكاري ضد ما تعرض له الزميل عبد الرحيم الباجوري .

إسماعيل الهشيمي ☆

تفاجأنا بقلق بالغ بما تعرض له زميلنا عبدالرحيم الباجوري المصور الصحافي المهني العامل بالوكالة الدولية للإتصال و الصحافة من إعتداء خطير أثناء تغطيته لعملية تدخل السلطة لتحرير الملك العمومي بمقاطعة مولاي الرشيد بالبيضاء يوم الثلاثاء 24شتمبر الجاري .
و أمام هذا الفعل الشنيع الذي انتهك حرمة صحافي أثناء مزاولته لمهامه ، لا يسعني كصحافي مهني إلا أن أعبر عن شجبي و استنكاري و إدانتي للإعتداء سيئ الذكر ، مطالبا بإتخاذ المتعين في حق المعتدي .
في نفس السياق فإنني أضم صوتي إلى أصوات كل الهيئات و الفعاليات المنددة و المستنكرة للإعتداء الذي طال زميلنا عبدالرحيم الباجوري و المطالبة بمباشرة الإجراءات القانونية لاسترداد كرامة المعتدى عليه و الضرب على يد المعتدين بتقديمهم إلى العدالة .
داعيا الجميع إلى الاحتكام للغة العقل و القانون ، لا لغير ذلك من أساليب القمع و الشطط البائد زمانهما .

قد يعجبك ايضا
Loading...