رغم التدخل وزارة الاوقاف فما زال شبح الانتحار يحلق في سماء اقليم شفشاون

شهد اقليم شفشاون أمس السبت تسجيل رقم جديد في الانتحارات، وحسب ما توصلت به تطوان بلوس من مصدر من عين المكان ، أن شابة  البالغة حوالي 38 سنة وضعت حدا لحياتها شنقا قرب منزل اسرتها المتواجد بدوار “أناري” التابع لجماعة “بني بوزرة” بإقليم شفشاون.

وقد عثر عليها احد الجيران معلقة بجذع شجرة الذين تفاجؤوا بما حدث خصوصا أن الهالكة لم تكن تعاني من أي مرض أو اضطراب نفسي، ليتم ابلاغ الدرك الملكي الذين حلوا الى عين المكان رفقة عناصر من رجال الوقاية المدنية وعناصر من السلطات المحلية. وتم فتح التحقيق موسعا في الموضوع ونقل الجثة الى مستودع الاموات بالمستشفى الاقليمي بشفشاون للتشريح وكشف الاسباب الانتحار.

 ع المرابط

قد يعجبك ايضا
Loading...