جمعية تستنكر فرض الكشف السريع على المتابعين علاجهم من الادمان بطنجة

عبد السلام العزاوي

بعد فرض بعض الأطباء بمستشفى محمد الخامس بطنجة، الكشف السريع لفيروس نقص المناعة المكتسبة، كشرط اساسي  لإجراء عملية جراحية  أنية لاي فرد يتابع  علاجه  من الإدمان على المخدرات.بالرغم من أن  الكشف يعد  طوعي وسري ومجاني.

  بحيث اعتبرت جمعية حسنونة لمساندة متعاطي المخدرات،   في بيان استنكاري لها، توصلنا بنسخة منه، الاجراء خطير في حق فرد  يوجد في حاجة ماسة  لإجراء عملية جراحية.

  كما نددت الجمعية،  بالسلوك  الحامل قي ثناياه التمييز ضد  الأشخاص متعاطي المخدرات، وكذا الانتهاك الواضح لحقوقهم في التطبيب.

  اذ في حالة استمرار  مثل هاته السلوكات المجانبة  لمبادئ وأخلاقيات مهنة التطبيب، المفروض  توفرهم على الحد الادنى  من المعلومات حول السيدا وشروط الكشف والفحص.

  مما يدل وفق نفس البيان، على ان مستشفى محمد الخامس بطنجة، يمثل نموذج لأطباء يفتقرون للتكوين العلمي ولأخلاقياته.

 

قد يعجبك ايضا
Loading...