صاحب الجلالة الملك محمد السادس يستقبل سليل إقليم الناظور يسير فارس بالقصر الملكي العامر بالرباط و يعينه سفيرا بجمهورية الأرجنتين

الشرادي محمد .

 

شهدت رحاب القصر الملكي العامر بالرباط يوم الثلاثاء 25 يونيو 2019 مراسيم تسليم عدد من السفراء ظهائر تعيينهم بمجموعة من البلدان الصديقة من طرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

من ضمن السفراء المعينين نجد السيد يسير فارس سليل إقليم الناظور الذي راكم تجربة كبيرة في مجموعة من المناصب التي تقلدها سابقا سواء بفنزويلا أو بمدريد برفقة السفير السابق السيد عمر عزيمان أو بوزارة الشؤون الخارجية و التعاون الدولي بالرباط و أخيرا القنصل العام للمملكة المغربية ببرشلونة التي عرفت في عهده قطعا مع الفوضى و الفساد الذين كان ينخران جسدها العليل،حيث بذل منذ وصوله مجهودات جبارة لإعطاء منصب القنصل العام المكانة التي يستحقها بإخراجه من الصورة النمطية القديمة التي كانت تحصر وظيفته في حدود العمل الإداري الروتيني و نفض الغبار عن مهامه التقليدية نحو إضطلاعه بأدوار جديدة تروم إنفتاح العمل القنصلي على محيطه الإقتصادي و الثقافي و الإجتماعي،الشيئ الذي أكسبه عطف و إحترام الجالية المغربية المقيمة بكاطالونيا و السلطات الحكومية الإسبانية.

إبن الدائرة الرابعة بمدينة الناظور يتسم بشخصية هادئة و رزينة و تواضع قل نظيره و كفاءة مهنية راقية،يستقبل قاصديه بكل ترحاب بحيث يشعر كل من يزوره أنه في بيته،راكم تجربة كبيرة في بناء جسور علاقات الصداقة مع ممثلي العديد من البعثات الديبلوماسية الشقيقة،الشيئ الذي جعله يقدم خدمات جليلة لبلده الأم المغرب خصوصا ما يتعلق بقضيتنا الأولى الصحراء المغربية.

نتمنى للسيد يسير فارس كل التوفيق و النجاح في مهمته الجديدة التي هي بمثابة تكليف و ليست بتشريف و هو أهل لها للعديد من الأسباب السالفة الذكر.

 
قد يعجبك ايضا
Loading...