نزيف الانتحار مستمر بالجهة الشماليىة

عرفت الجهة الشمالية  خلال شهر رمضان  تسجيل حالات عديدة من الانتحارات خصوصا في اقليم شفشاون  الذي استمر نزيفه ايام العيد حيث سجل أول حالة بمنطقة جماعة الواد التابعة إقليم تطوان المتواجدة في منطقة بين تطوان وشفشاون في حين سجلت يوم ثاني العيد خالة اخرى لشابة البالغة 19 سنة مخطوبة بجماعة  بني منصور التابعة لمنطقة الترابية اقليم شفشاون، وبنفس اليوم أقدمت أم لثلاثة  أطفال على محاولة للانتحار بالقرب من منطقة غابوية بنفس الإقليم فلولا أن أنقذها أحد المارة لكان الامر ما لا يحمد عقباه.

وللاشارة أن الجهة الشمالية تعرف منذ السنوات الاخيرة ارتفاع خالات الانتحار دون تدخل المسؤولين رغم دق ناقوس الخطر من قبل الهيآت الحقوقية والجمعوية بالمنطقة .

م غ

قد يعجبك ايضا
Loading...