ضواحي تطوان تشهد حالة الانتحار صباح العيد

أقدم شاب البالغ حوالي 20 سنة على وضع حدا لحياته شنقا، بمدشر ” إهلال” التابع لجماعة الواد دائرة بني حسان، صباح عيد الفطر.

وحسب شهود من الدوار أن الساكنة استفاقت على وقع هذا الانتحار، حيث تم العثور عليه مشنوقا في جذع الشجر قرب منزل أسرته.

ولحد الساعة لم يتم التعرف عن الاسباب الحقيقية التي أدت به الى انتحار خصوصا أن الشاب لم يكن يعاني من أي اضطرابات النفسية أو الاجتماعية وكان يعيش حياة جد طبيعية، مما جعل عائلته تعيش صدمة وارتباك كبيرين.

وقد حل الى مكان الواقعة السلطات المحلية ورجال الدرك الذين فتحوا التحقيق لمعرفة الاسباب الحقيقية التي أودت الشاب الى الانتحار، في حين تم نقل الجثة الى مستوع الأموات بالمستشفى سانية الرمل لمعرفة للتشريح لمعرفة الحيثيات وملابسة الواقعة تحت إشراف النيابة العامة.

يوسف بركات

قد يعجبك ايضا
Loading...