مربو الدواجن يطالبون في المناظرة الوطنية للتجارة بمراكش بتفعيل قوانين المراقبة

استغل محمد أعبود رئيس الجمعية الوطنية لمربي دجاج اللحم، مشاركته في المناظرة الوطنية حول التجارة،  المنعقدة بمراكش، يومي الاربعاء 24 والخميس 25 ابريل 2019 ،  لطرح العديد من القضايا التي  تهم ااقطاع، المساهم بقسط وافر في النسيج الاقتصادي الوطني، والمشغل ليد عاملة مهمة بطريقة مباشرة وغير مباشرة.

   فقد أكد محمد أعبود،  على وجوب تصنيف مريي الدواجن في المغرب  كفلاحين،  وذلك تمشيا مع  المرسوم رقم 2.12.481 الصادر يوم 30اكتوبر من عام  2012، المرتبط اساسا  بالموافقة على التصنيف الوطني للانشطة الاقتصادية،  عبر وضع تربية الدواجن ضمن القطاع الفلاحي.

   كما الح محمد اعبود خلال المناظرة الوطنية للتجارة بمراكش، على وجوب  تفعيل قوانين  المراقبة، اللحوم البيضاء،  سواء في الضيعات او مراكز بيع الدواجن، مع الحرص على نقله في وسائل جيدة،  متوفرة على شروط  الوقاية  من التأثيرات الطبيعية وغيرها،  وكذا الالتزام بالنظافة، من أجل الحفاظ على  السلامة الصحية، للمستهلكين المغاربة والاجانب.

   وطرح رئيس الجمعية الوطنية لمربي دجاج اللحم،  مسألة غياب  العدالة الضريبية والجمركية،  المفروضة عليهم.  المتفاوتة بشكل كيير بين اصحاب المفاقص، بالاكتفاء على 2.5 في المائة من الرسوم الجمركية، عند استيرادهم للفلوس، في حين يتم فرض 30.25 في المائة على مربي الدجاج اللاحم،

 

عبد السلام  العزاوي 
قد يعجبك ايضا
Loading...