احتلال شارع موريتانيا بتطوان

في ظاهرة خطيرة أبطالها أصحاب محلات تجارية  يمنعون مواطنين من ركن سيارتهم عبر سلاسل حديدية بدعوى أنها منطقة مخصصة لصاحب المحل التجاري المقابل المتواجد بشارع موريتانيا، والملاحظ أيضا أنه لا يوجد في الشارع أي إشارة تمنع توقف السيارات أو تشير أنها مخصصة لمؤسسة أو محل تجاري. 

تأتي هذه الظاهرة بعد أن استطاعت سلطات تطوان القضاء على الباعة المتجولين وتحرير الملك العام، ولابد من القضاء على هذا التعنت قبل أن يتكاثر ويصبح عادة لدى العامة من الناس في مدينة تطوان

تطوان بلوس

 

قد يعجبك ايضا
Loading...