غرفة التجارة والصناعة والخدمات لطنجة تطوان الحسيمة تتصدى لشركة تعرقل الاستثمار

وقف أعضاء غرفة النجارة والصناعة والخدمات لطنجة  تطوان الحسيمة، خلال جمعيتها العامة لدورة فبراير 2019، المنعقدة يوم الخميس المنصرم بعاصمة البوغاز، على  الصعوبات التي تواجه الشركات والمهنيين، نظرا  للارتفاع الكبير في تكلفة الحصول على خدمات الماء والكهرباء،  بجهة الشمال عامة، ومدينتي طنجة وتطوان بشكل خاص.

فقد تم استحضار الأثر السلبي لسياسات وممارسات شركة التدبير المفوض لتوزيع الماء والكهرباء ” أمانديس”،  المعرقلة للاستثمار بالشمال، لاسيما بعد غياب الوضوح و الشفافية في تعاملها مع المستثمرين  المغاربة والأجانب، وكذا المنعشين العقاريين،  عبر رفعها  المستمر  لتكلفة خدماتها، ومن تسعيرة استهلاك الكهرباء، دون إغفال البيروقراطية الإدارية في  التواصل مع المهنيين  والمستثمرين،  بعدم الرد على مراسلات رسمية لمؤسسة دستورية تمثل المهنيين بحكم القانون.

  بحيث اتقاد  عثمان اليعقوبي عضو غرفة التجارة والصناعة والخدمات لطنجة تطوان الحسيمة، في تدخله  ،  بشدة شركة (امانديس)  المكلفة بالتدبير المفوض للكهرباء والماء، بمعظم أقاليم الشمال، مما يؤدي إلى  شلل الحركة الاقتصادية  والتجارية، مع التأثر الكبير، على  معظم  الفاعلين سواء الصناعيين  أو  المنعشين العقاريين، وكذا التجار بمختلف الأسواق والمحلات بجهة الشمال.

  لذلك  ارتأت غرفة التجارة والصناعة والخدمات لطنجة تطوان الحسيمة، وفق بلاغ توصلنا بنسخة منه،  التصدي  لشركة (امانديس)، بهدف مواجهة الإشكال الخطير،  المهدد  لمستقبل الاستثمار والمعيق  للتنمية الاقتصادية بشمال المملكة.

  بحيث قررت الغرفة، مراسلة شركة امانديس، والجماعات التي فوضتها التدبير  المفوض للماء والكهرباء، وكذا إحداث لجنة لدراسة هاته القضية، مع  إعداد تقرير مفصل، متضمن  لجل القرارات وإلاجراءات من أجل  عرضه على الجمعية العامة المقبلة لاتخاذ ما تراه مناسبا.

 عبد السلام العزاوي

 

 

قد يعجبك ايضا
Loading...