المهاجرون الأفارقة في طنجة يكونون عصابات إجرامية ويخلقون الرعب في صفوف المواطنين

طنجة أحمد المرابط

 

الأفارقة المهاجرون القاطنون بطنجة ، سبق لهم أن احتلوا بالقوة منازل السكان حتى تدخلت القوات العمومية وواجهوها بالحجارة  كالمثل القائل ( دخلناكم من الأبواب تُخرجوننا من النوافذ )  أغلبهم يشكلون خطورة على المدينة .

 يوم 31 ماي 2018م وقع خلاف بين عصابتين من الأفارقة السود بطنجة ، حيث هاجمت إحدى العصابة الأخرى ، حاملة السيوف والعصي ، مما خلف الرعب والهلع والخوف لذا ساكنة المنطقة ، حتى دخل الكل الى منازلهم خوفا  على أبنائهم ، وظل الامر في فوضى عارمة في غياب الأمن ، واش ( تفكينا مع الفقراء ديالنا باقي غير المهاجرين الأفارقة ) هي طبعا أرض الله ولكن يجب أن نراعي ساكنة أولا…  فهاهم تحولوا الى عصابات . 

قد يعجبك ايضا
Loading...