مفتي القدس وإمام المسجد الأقصى بها في طنجة يطلق صرخته

قاطعوا كل دول التي تعترف بالقدس عاصمة إسرائيل

طنجة : أحمد المرابط

حل بمدينة طنجة مؤخراً الشيخ محمد أحمد حسن مفتي ديار القدس  وإمام المسجد الأقصى ، وحل كذلك ضيفاً على قناة ميدي آن تيفي  والشكر لجلالة الملك محمد السادس نصره الله مؤكدا أن بيت المال القدس ولجنة القدس كان لهما دور رائد في تطوير التعليم بالمدينة المحتلة مشيراً أن قطاع التعليم يهاجم من قبل السلطات الاستعمارية  الإسرائيلية لطمسها في مناهج إسرائيلية، لكن بفضل ملك المغرب تحدينا هذا كله ونحن نتشبث بالتعليم الفلسطيني في مدارس القدس  بفضل هذا التعاون وكذلك هناك مساهمات مشكورة  من المغرب ،في عدة جوانب  وبفضل جلالته تم ترميم مدارس كثيرة وبناء أخرى  في القدس  تتماشى مع المنهج الفلسطيني ،  وباسم الرئيس الفلسطيني والشعب الفلسطيني شكر مفتي القدس وإمام المسجد الأقصى جلالة الملك والشعب المغربي عامة وكذا  ساكنة طنجة التي خرجت في احتجاج تناصر القضية الفلسطينية مثل باقي مدن المغرب ، وكذا المساعدات القيمة التي يقدمها المغرب للشعب الفلسطيني منذ القدم ، كما اعتبر أن نقل أمريكا سفارتها للقدس يعتبر مستطونة صهيونية ليس إلا .. وفي لقاء له مع بعض صحفيي بالمدينة ،  موقع القدس العربي نشر يومه 30 ماي 2018 م  ما يلي عن هذا اللقاء : أن مفتي القدس وإمام مسجد الأقصى  أطلق صرخته من مدينة طنجة ، مؤكداً  قاطعوا كل الدول التي تعترف بالقدس عاصمة إسرائيل مضيفاً : أن القضية الفلسطينية  بحاجة إلى تكاثفنا جميعاً من أجل إفشال جميع المخططات التي تستهدف تصفيتها منها ما يسمى بصفقة القرن ،   ودعا إلى زيارة القدس المحتلة موضحاً أن زيارتها ليست تطبيعاً مع إسرائيل ما دام الهدف الصلاة في المسجد الأقصى .

قد يعجبك ايضا
Loading...