حالة انتحار جديدة في ضواحي شفشاون

 

في  اطار ما اضحى مألوفا باقليم شفشاون المتمثل في كثرة الانتحارات دون معرفة الاسباب التي تؤدي الى ذلك ، بالرغم من النداءات من المجتمع المدني الذي لم اذان صاغية لمعرفة الاسباب الحقيقية وراء اقدام المواطنين على الانتحار.

وفي هذا الصدد بلغ منذ الامس تسع حالات منذ مطلع هذه السنة ، سجلت أخرها أمس الاثنين حيث أقدمت شابة تبلغ 25 سنة على شنق نفسها في بيتها ، وحسب مصدر عليم أن الهالكة  متزوجة وأم لستة أولاد ، بدأت يظهر عليها في الاخير علامات اضطراب النفسي .

تطوان بلوس

قد يعجبك ايضا
Loading...