ما هو السر وراء وجود رئيس الحكومة الإسبانيا السابق بمقر جهة طنجة تطوان الحسيمة

طنجة : أحمد المرابط

نحن في الموقع الإخباري تطوان بلوس ، لانمرر الخبر مرور الكرام باستعمال كوبي كولي ، بل الصحافة الجادة هي التي تنقب عن الحيثيات الهامة  ، عندما حلت بمدينة طنجة الباخرة الحربية المنسوخة من باخرة ( ليرميون ) الفرنسية التاريخية ، إستقبل رئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة السيدة ميشيل جون الأمينة العامة للمنظمة الدولية للفرنكفونية والتي تشرف على تلك الباخرة في جولتها ، لكن مما لاحظناه في موقعنا الإخباري تطوان بلوس ، هو أنه بعد الإستقبال الرسمي الذي خصصه رئيس الجهة للسيدة ميشيل جون قدم رئيس الجهة للسيدة ميشيل سنيور فيليبي غونزاليث رئيس الحكومة الإسبانية الأسبق ، إن كان وجود غونزاليث في مقر الجهة كي يستفيد من خبرته السياسية السيد رئيس الجهة هذا يعتبر شيئ جميل … فعلا انتخابيا كان غونزاليث قاد حزبه الإشتراكي في إسبانياً أحسن قيادة   ،  سبق مرة أن جعل من حزبه داخل قبة الكونغريس ما يناهز من 202  نائبا برلمانيا وذلك بالأغلبية المطلقة  ، ناهيك عن خسارته بعدها بأقل من عشر سنوات أمام الحزب الشعبي الإسباني ..لكن يبقى غونزاليث رجل خبرة سياسية .

قد يعجبك ايضا
Loading...