“الماط” على حافلة الإنهيار

إدارة الفريق فسخت عقد فرتوت بالتراضي وعينت بنحساين مدربا جديدا

عماد المزوار

فسخ فريق المغرب التطواني رسميا عقده مع المدرب يوسف فرتوت بالتراضي، بعد أن انقطع حبل الود بين الطرفين” نظرا للتغيرات التي أقدم عليها في التشكيلة الرسمية مقارنة مع المباراة السابقة والتي لم تكن في محلها، مما جعل الفريق يعاني بشكل كبير ويضيع نقطا ثمينة في صراعه على البقاء بالقسم الأول” حسب بلاغ الفريق.
وأعلن الفريق في وقت متأخر من ليلة الثلاثاء، عن تعيين ابن الدار عبد الواحد بنحساين، كرابع مدرب للفريق هذا الموسم بعد فؤاد الصحابي والجزائري عبد الحق بنشيخة ويوسف فرتوت، بهدف واحد هو الصراع من أجل البقاء بالبطولة الوطنية الإحترافية لكرة القدم.وقبل ذلك اضطر رجال الدرك إلى حضور الحصة التدريبية للفريق لتأمين مغادرة المدرب يوسف فرتوت للحصة التدريبية، التي حضرها جمهور غفير.

* من يتحمل المسؤولية؟

حمل المكتب المسير لفريق المغرب التطواني، المدرب يوسف فرتوت مسؤولية هزيمة الفريق أمام مضيفه الفتح الرياضي، يوم السبت الماضي بملعب مولاي الحسن بمدينة الرباط، برسم الجولة 18 من البطولة الوطنية الإحترافية لكرة القدم. وأوضح الفريق في بلاغ عبر موقعه الرسمي: “نظرا للتغيرات التي أقدم عليها في التشكيلة الرسمية مقارنة مع المباراة السابقة والتي لم تكن في محلها، مما جعل الفريق يعاني بشكل كبير ويضيع نقطا ثمينة في صراعه على البقاء بالقسم الأول”، وأضاف البلاغ ذاته” عبر المكتب المسير لنادي المغرب أتلتيك تطوان لكرة القدم، عن عدم رضاه للطريقة التي خاض بها المدرب يوسف فرتوت مباراة الفتح الرباطي”، وختم البلاغ قائلا: “هذا وأوضح المكتب المسير أنه لم يتخذ أي إجراء لحدود الساعة في حق المدرب”.
وكان المكتب المسير لفريق المغرب التطواني أسند نهاية شهر نونبر الماضي، مهمة تدريب الفريق للمدرب يوسف فرتوت خلفا للجزائري عبد الحق بنشيخة المستقيل، وحقق مع الفريق انتصارين و3 تعادلات و5 هزائم.

*بنحساين مدربا جديدا للفريق

بالمقابل، قرر المكتب المسير لفريق المغرب التطواني تعيين ابن الدار عبد الواحد بنحساين مدربا جديدا للنادي، وهو حاصل على دبلوم التدريب درجة (أ) من الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم المعترف به من طرف الكاف، كما سبق لبنحساين الملقب ب”الجن” كمدرب أن أنقذ فريقه الأم “الماط” في مناسبتين، من النزول إلى قسم الهواة خلال الموسمين الرياضيين (1999ـ2000) و(2003ـ2004).
وفي سياق متصل، أشرف المدرب الجديد عبد الواحد بنحساين عصر أمس الأربعاء على أول حصة تدريبية له مع الفريق، انطلقت على الساعة الثالثة والنصف عصرا بملعب سانية الرمل بمدينة تطوان، في أجواء احتفالية بحضور مجموعة “الفوندو نورطي” عن الفصيلين المساندين لفريق المغرب التطواني “سيمبري بالوما” و” لوس مطادوريس”.
وقرر بنحساين، إجراء الحصتين التدريبيتين ليومي الخميس والجمعة بأبواب مغلقة، للتخفيف من حدة الضغط على اللاعبين، استعدادا لمباراة الفريق المصيرية ضد ضيفه سريع وادي زم، يوم السبت المقبل بملعب سانية الرمل بمدينة تطوان بداية من الساعة الثالثة عصرا، برسم الجولة 19 من البطولة الوطنية.

*النقطة التي أفاضت الكأس

أثارت الإختيارات التقنية لمدرب الفريق يوسف فرتوت، في مباراة الجولة الماضية ضد الفتح الرياضي ردة فعل غاضبة من أنصار الفريق، وكانت بمثابة النقطة التي أفاضت الكأس متسائلين عن الجدوى من تغيير تشكيلة الفريق التي ساهمت في الفوز على شباب أطلس خنيفرة بأربعة أهداف مقابل ثلاثة، بملعب سانية الرمل بمدينة تطوان برسم الجولة 17 من البطولة الوطنية الإحترافية.
وعلمت “المساء”، أن الظهير الأيسر حمزة الموساوي لم يستسغ خلال الإجتماع التقني قبل مباراة الجولة الماضية، توظيفه في مركز لم يتعود اللعب فيه كجناح أيسر، ورفض الإستجابة لمدرب الفريق يوسف فرتوت، للعب كأساسي في مركز جناح أيسر، مفضلا الجلوس في دكة الإحتياط، مما دفع بالمدرب فرتوت في آخر لحظة إلى إشراك زهير الواصلي كجناح أيسر، وزكرياء العيوط كظهير أيسر.
وبالإضافة إلى ذلك، قرر يوسف فرتوت مدرب الفريق الإحتفاظ بالمهاجم ياسين الصالحي على دكة الإحتياط، مما طرح أكثر من علامة استفهام لا سيما أن اللاعب سجل هدفين في مباراة الجولة الماضية، وهو اختيار تقني لم يتقبله المهاجم الصالحي بصدر رحب، كما احتفظ فرتوت بلاعب الإرتكاز فيفيان مابيدي على دكة الإحتياط، مقابل اللعب بلاعب فريق الأمل أيوب المودن الذي تنقصه التجربة والخبرة، علما أن المدرب فرتوت تراجع يوم الجمعة الماضي، عن قراره باستبعاد مابيدي من لائحة لاعبي الفريق المستدعاة لمباراة الجولة الماضية لأسباب مجهولة، قبل أن يقوم بإشراك هذا “الثلاثي” خلال الجولة الثانية لمباراة الفتح الرياضي، مما ساهم في تحسن أداء الفريق مقارنة بالشوط الأول، بدليل أنه كان قاب قوسين أو أدنى من تسجيل الهدف عن طريق البديل ياسين الصالحي بضربة رأسية مرت محاذية للمرمى، بعد تمريرة على المقاس من الظهير الأيسر البديل حمزة الموساوي، فيما لم يتم استدعاء الوافدان الجديدان اللذان جلبهما الفريق خلال فترة الإنتقالات الشتوية الماضية، البرازيلي رودريغيز موريرا ووليد الخلدوني، لخيارات تقنية لمدرب الفريق يوسف فرتوت الذي لم يستوعب الدرس الذي يقول ” لا نغير التشكيلة الأساسية للفريق الذي يفوز”.

* فسخ العقد بالتراضي

رفض يوسف فرتوت، مدرب فريق “الماط” المقترح الذي تقدم به رئيس الفريق لفسخ العقد بالتراضي، مقابل توصله براتب شهرين بما مجموعه 16 مليون سنتيم، مطالبا بكافة مستحقاته المالية حتى نهاية عقده الذي ينتهي يوم 30 يونيو المقبل، علما أن المدرب فرتوت لم يتوصل براتب شهري دجنبر ويناير الماضيين، بالإضافة إلى راتب شهر فبراير الحالي، كما أن هناك بند في عقدة الأهداف مع المدرب فرتوت، ينص على حصوله على منحة مالية تحفيزية قدرها 30 مليون سنتيم، في حالة ضمان الفريق لمكانته هذا الموسم بالبطولة الوطنية الإحترافية لكرة القدم.
إلى ذلك، عقد رضوان الغازي النائب الأول لرئيس المغرب التطواني رفقة عبد الإله بنمخلوف أمين مال الفريق، وعماد أبرون رئيس اللجنة التقنية للنادي، صباح أمس الأربعاء بمدينة تطوان اجتماعا طارئا مع مدرب الفريق يوسف فرتوت، انتهى بفسخ العقد بالتراضي بعد أن اقتنع الطرفان باستحالة الإستمرار في ظل الوضعية الحالية، مقابل حصول فرتوت على راتب 5 أشهر (دجنبر، يناير، فبراير، مارس، أبريل) بما مجموعه 40 مليون سنتيم.


* الدرك في تداريب الفريق

استعانت إدارة فريق المغرب التطواني صباح أول أمس الثلاثاء، بعناصر الدرك الملكي لحماية المدرب يوسف فرتوت، خلال الحصة التدريبية للفريق بمركز تكوين النادي بالملاليين، بعد أن صب بعض أنصار الفريق جام غضبهم على المدرب فرتوت، ودخلوا معه في مشاداة كلامية كادت أن تتطور إلى ما لا يحمد عقباه، لولا تدخل عناصر الدرك الملكي لإعادة الأمور إلى نصابها.
وحمل أنصار “الماط” مدرب الفريق يوسف فرتوت، مسؤولية الهزيمة في الجولة الماضية ضد الفتح الرياضي بهدفين نظيفين، بداعي اختياراته التقنية “الغير الصائبة”، بل طالبوه بمغادرة الفريق لأنه سيقوده لا محالة إلى غياهب القسم الثاني.
في السياق ذاته، جرت الحصة التدريبية في أجواء “مشحونة” وسط استياء وتذمر لاعبي الماط، في ظل انقطاع حبل التواصل مع مدرب الفريق يوسف فرتوت الذي فقد زمام السيطرة على مستودع الملابس، مما يعجل برحيله عن النادي.
وغاب يوسف فرتوت، مدرب فريق المغرب التطواني يوم الإثنين الماضي عن أولى الحصص التدريبية للنادي التي أشرف عليها مساعد المدرب رفيق عبد الصمد بملعب سانية الرمل بمدينة تطوان، بترخيص من إدارة النادي لعقد اجتماع عاجل مع رئيس الفريق عبد المالك أبرون بمدينة الرباط، لإيجاد صيغة توافقية لفسخ العقد بالتراضي.

 

 

 
قد يعجبك ايضا
Loading...