مواطن يرشق مراقب حافلة بفاس ويصيبه في رأسه

محسن الربولي- فاس

 مرة أخرى  وفي سياق مسلسل الاعتداءات الجسدية التي تستهدف مراقبي وسائقي حافلات النقل الحضري بفاس، تعرض مساء هذا اليوم الاربعاء 14 فبراير الجاري مساعد مراقب الى اعتداء عبر رشقه بالحجارة أصابه على مستوى رأسه، كادت أن تزهق روحه أو تصيبه على مستوى عينه.

 وبحسب  إفادات شهود عيان من مرتفقي الحافلة، فإن الحادث وقع عندما كان الضحية المسمى محمد الزويني منهمكا في مساعدة الركاب على ولوج الحافلة ذات الرقم التسلسلي 609 خط 5 مزدوج، قبل أن تباغثه حجرة أصابته على مستوى الواجهة الجانبية لرأسه على يد أحد المتهورين،  مما خلف موجة من الاستياء والاستنكار وسط المارة من المواطنين الذين عاينوا تفاصيل الواقعة التي وصفت باللاحضارية والمشينة.

 وفور علمهم بالحادث ، حل المسؤول المدني للشركة المفوض لها تدبير مرفق النقل الحضري بفاس بعين المكان لمعيانة الحالة الصحية للضحية ومن ثمة نقله للمستعجلات لتشخيص حالته الصحية وتقديم الاسعافات الاولية.

 مصدر على صلة بالموضوع ، قال أن ذات المسؤول المدني للشركة قام بإيداع شكاية في الموضوع لدى مصالح المنطقة الامنية الثانية وتسجيل محضر المتابعة.

 
قد يعجبك ايضا
Loading...