تقرير الندوة الوطنية حول الامازيغية

نظمت العصبة الامازيغية لحقوق الإنسان الانسان ندوة وطنية حول موضوع الامازيغية بين التنصيص الدستوري والواقع العملي يوم السبت 20 يناير 2018 بمقر جهة كلميم واد نون بمشاركة كل من : مصطفى الخلفي الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالمجتمع المدني و حسن ادبلقاسم المحامي والناشط الامازيغي و الخبير الدولي في مجال حقوق الشعوب الاصلية و عبد الرحيم بن بوعيدة رئيس جهة كلميم واد نون و رشيد الحاحي الناشط المدني الامازيغي .قام بتسيير الندوة الأستاذ يحي الوزكاني و قام بالتقرير الأستاذ لهنود عبدالله. عرفت الندوة مشاركة جماهيرية مكثفة و تميز النقاش بالحرية و التعبير المسؤول عن الرأي والرأي الآخر . في مداخلته القيمة اعتبر الوزير مصطفى الخلفي بأن القضية الامازيغية من القضايا الاستراتيجية للدولة المغربية داعيا إلى أنصاف المناطق الامازيغية في إطار المداخل الثلاث التي حددها الأستاذ في مداخلته كمنطلقات منهجية ضرورية للنهوض بالديموقراطية لبلادنا حيث دعا إلى التمكين القانوني للامازيغية عبر إقرار قوانين تنظيمية منسجمة مع روح الدستور في تنزيل الفصل الخامس ثم اكد ضرورة أنصاف المناطق المتضررة من السياسات المتبعة سابقا تماشيا مع توصيات هيئة الإنصاف والمصالحة التي جاء في بعض توصياتها ضرورة الإنصاف الثقافي والاقتصادي لمناطق متضررة من سياسات سابقة و في المنطلق الأخير دعا إلى تأهيل و تطوير النسيج المدني الجمعوي ليقوم بأدوار مهمة و مؤثرة في رسم السياسات العمومية . المتدخل الثاني الأستاذ حسن ادبلقاسم انتقد في مداخلته بطء تنزيل القوانين التنظيمية و كذلك خرق الحكومة الفصل 86 من الدستور عندما تماطلت في تنزيل القوانين التنظيمية في الآجال الدستورية المقررة كما أشار إلى وجود تراجعات في مجال تدريس اللغة الامازيغية و في حقوق الإنسان عموما. اما الاستاذ رشيد الحاحي فقد ركز في مداخلته على وجود تقارير دولية تؤكد تراجع وضعية الامازيغية في التعليم والاعلام وقدم معطيات رقمية عن تقهقر وضعية تدريس الامازيغية بالمغرب. رئيس جهة كلميم واد نون السيد عبد الرحيم بن بوعيدة دعا في مداخلته الختامية إلى ضرورة تجاوز عقدة النقص التي يشعر بها المواطن المغربي اتجاه اللغة الفرنسية التي تسيطر على حد قوله على كل المجالات العامة بالمغرب. كما دعا إلى بلورة حوار وطني حول الهوية المغربية الجامعة والموحدة. مداخلات الحضور تميزت باغناء النقاش والتفاعل الإيجابي مع العروض المطروحة وإن كان الجانب الاجتماعي من صحة وتشغيل قد سيطر على مجريات النقاش .
وفي الختام لابد أن اشكر كل من ساهم بشكل من الأشكال في نجاح هذه الندوة الوطنية واخص بالذكر:
١_السيد الوزير مصطفى الخلفي الذي نقدر تواضعه و أخلاقه العالية التي لم تتبدل منذ عرفناه إلى اليوم دائم الإنصات ورجل حوار و تواصل بامتياز فتحياتنا لهذه الكفاءة الوطنية.
2_ السيد حسن ادبلقاسم أستاذننا في النضال و مرجعنا في الصمود على يديه تربى مناضلون ومناضلات اعطوا الشيء الكثير للامازيغية و حقوق الإنسان. فله منا الف تحية وسلام
3- السيد رشيد الحاحي المفكر الامازيغي الصاعد والمتالق الذي يحمل كل صفات الشهامة والاخلاق ويتميز بهدوء الحكماء هكذا عرفناه مناضل من خيرة أطر الامازيغ.
4-السيد عبد الرحيم بن بوعيدة الذي تفاعل بإيجابية كبيرة مع طلب جمعيتنا باختيار الجهة مقر الندوة الوطنية و حرص على حضور شخصي في أطوار الندوة و نحي فيه استعداده لفتح صفحة الحوار والتفاعل مع المجتمع المدني بالجهة في إطار شراكة هامة خدمة للتنمية الشاملة في جهة كلميم واد نون.
5-لابد أن اشكر كل أعضاء العصبة الامازيغية لحقوق الإنسان والمتعاطفين معها على نضالهم و صبرهم لانجاح هذه الندوة الوطنية وخصوصا الوزكاني يحيا و لهنود عبدالله و المزهري محمد والعفاني محمد و اعفان مصطفى وكيزول محمد و ازلاك حسن وانغير محمد و تسوكمين رشيد ونجاح مصطفى و بوكيوض محمد ….. كما اشكر المجتمع المدني بكلميم و دائرة بويزكارن على تفاعلهم الإيجابي مع أنشطتنا الحقوقية.
6-ختاما لابد أن اشكر السلطات الولائيةو والمحلية و سلطات أمنية على تفاعلهم الإيجابي ومساهمتم في توفير الأجواء المناسبة لانعقاد هذه الندوة الوطنية وشكرنا موصول كذلك للطواقم الإعلامية التي واكبت الندوة الوطنية من تلفزات ووكالات و مواقع الكترونية تحية تقدير لنساء ورجال الاعلام . إلى كل هؤلاء و آخرين الفضل في إطلاق مسلسل ثقافي هادف بالجهة عنوانه الحوار والتواصل والانفتاح على الجميع من أجل حقوق الإنسان والثقافة والمواطنة.

Ounghirboubaker2012@gmail.com

عن المكتب التنفيذي للعصبة الامازيغية لحقوق الانسان

الرئيس : انغير بوبكر

قد يعجبك ايضا
Loading...