إسدال الستار على فعاليات النسخة الخامسة من أيام التنمية المستدامة

tetouan plus
أسدل الستار على فعاليات الدورة الخامسة من أيام التنمية المستدامة المنظمة ما بين 14 و 16 مارس الجاري ، والتي اختارت شعار :
” تحدي الجهة المستدامة مسؤولية مجتمعية مشتركة “
ونشير بأن نظم من طرف الجمعية المغربية للتنمية البشرية وبتعاون مع المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بطنجة و بشراكة مع مؤسسة Gas Natural Fenosa ومجلس جهة طنجة – تطوان وبمساهمة المرصد الوطني للبيئة و التنمية المستدامة لجهة طنجة – تطوان، فضلا على عدد من الشركاء المؤسساتيين والجمعويين.
اليوم الختامي كان مميزا من خلال المشاركة المكثفة لعدد من المدارس والجمعيات والمؤسسات التربوية من جهة طنجة ـ تطوان ، وحسب اللجنة المنظمة أن المشاركين في الحفل الختامي فاق عددهم الألف مشارك ، من بينهم وفد مشارك من تلاميذ و تلميذات مدينة وزان المنخرطة في المدارس الإيكولوجية والذين ساهموا من جهتهم في مجموعة من الأوراش التي احتضنتها المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بطنجة والتي بلغ عددها 15 ورش، وهي تروم حول تطبيق وممارسة التنمية المستدامة بطريقة مسترسلة وبشكل يومي.
وجدير بالذكر أن النادي المغربي للبيئة المستدامة شرع في ممارسة نشاطاته منذ سنة 2008 قبل أن يتطور ليحمل صفة الجمعية في يناير 2010 ، ومنذ ذلك الحين وهو يعمل بتفاني ونشاط من خلال صياغة عدد من البرامج الهادفة ، في العمل على تثقيف الناشئة وتمكينهم من خبرات النادي البيئي للمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بطنجة التي تقوى إشعاعها على المستوى الوطني ، و يعد فرع طنجة من أنشط النوادي الجامعية منذ تأسيسه سنة 2003 .
وجدير بالذكر أن اليومين الأولين من هذه التظاهرة شهدت محاضرات وموائد مستديرة تنسجم مواضيعها مع شعار الدورة ، وموازاة مع ذلك نظم معرض للمقاولات والمؤسسات المختصة في ميدانالبيئة والتنمية المستدامة ، وهي فرصة للزائرين من أجل اكتشاف التكنولوجيات البيئية الحديثة وكذا التعرف على نظم التدبير البيئي بالمقاولات الصناعية .
تريا ميموني

قد يعجبك ايضا
Loading...