التفاصيل جديدة حول مجزرة مسجد الاندلس بتطوان

كثرت الأقاويل عن اسباب التي جعلت منفذ مجزرة مسجد الاندلس بتطوان ، إلا ان المتهم حسب عدة مصادر كشف أثناء مثوله أمام العدالة أنه لم يقصد ارتكاب تلك المجزرة ، بل كان ينوي انقام من الامام فقط والذي لم يحضر اثناء الصلاة.

وأضافت تلك المصادر أن انتقامه جاء نتيجة شكوكه في ان الامام قام بأعمال شعوذة وسحر في حقه. وجعله يقبع في المغرب بدل اسبانيا. وهذا ما جعله يزعج الامام والمؤذن كثيرا ,

وفي ذات السياق ذكر لتطوان بلوس عائلة احد ضحاياه أن الجاني كان يحمل سيفا كبيرا وحادا  اثناء ارتكابه لتلك المجزرة  اذ ان احد الضحايا الذي كان يرقي تلك الضربات بكري الخشبي كان ينكسر بتلك الضربات وكان اثناءها يصرخ لماذا لم يذكر اسم علي كرم الله وجهه اثناء الاذان.

وللإشارة فقد اشارت تطوان بلوس من قبل ان الجاني سبق  ان تم توقيفه ثلاث مرات من قبل احدهم قدمت من طرف جارته  في شهر ماي الماضي وبعدها من طرف جيران الحي  في شهر يونيو والثالثة من طرف اعتداءه على اخته عند منتصف شهر الماضي .كما سبق له ان ادخل مستشفى الامراض العقلية والنفسية بتطوان.

وتبقى الكلمة الاخيرة للعدالة التي ستنطق بها بعد استكمال التحقيق مع الجاني

تطوان بلوس

قد يعجبك ايضا
Loading...