مدينة الشاون تحتفي بالموسيقى الأندلسية

تحتضن مدينة الشاون، انطلاقا من اليوم الجمعة الموافق ل 24 يونيو الجاري، الدورة ال 31 لملتقى الأندلسيات.

وتشارك في هذه الدورة مجموعة من الأجواق والفرق المغربية المتميزة من تطوان والرباط ومكناس وفاس وسلا وطنجة والدار البيضاء وشفشاون تلتقي فوق خشبة مسرح القصبة لخلق فسحة جمالية والتعبير عن مغرب منفتح على المستقبل ومتشبث بتاريخه وإرثه الحضاري.

وتقديرا منها لقيمة المبدعين المغاربة، ودورهم الرائد في هذا المجال، ستحتفي هذه الدورة بالفنان الراحل المرحوم قاسم الزهيري لدوره الرائد في حفظ المعارف والصنائع الموسيقية الأندلسية وتلقينها لأجيال من الشباب المولع طيلة عقود من عمله بالمعهد الموسيقي بطنجة.

وضمن هذا التوجه، ستكرم هذه الدورة كلا من الفنان القدير المنشد عبد السلام السفياني الذي يزخر مساره الفني بعشرات الأعمال الخالدة، وأيضا العازف عبد القادر علوش أستاذ وعازف، أحد الأعضاء الموسيقيين الأوائل المؤسسين لجوق الطرب الأندلسي بشفشاون، وذلك تقديرا لعطاءاتهما المتميزة، ومساهماتهما في خدمة الموسيقى والطرب الأندلسيين.

وفي ذات السياق ، واستعراضا للمهارات النطقية والصوتية ولملكات الحفظ والعزف لطلبة المعاهد الموسيقية بشمال المملكة، ستتنافس في هذا الملتقى عدد من الطاقات الشابة في إطار المسابقة الجهوية في العزف والإنشاد لأقل من 16 سنة .

يذكر ان التظاهرة الفنية من تنظيم وزارة الثقافة بشراكة مع عمالة شفشاون والجماعة الحضرية لشفشاون والمجلس الإقليمي للمدينة.

متابعة

قد يعجبك ايضا
Loading...