حكم بالإعدام على قاتل مسنة وممارسة الجنس عليها بالعرائش

أصدرت غرفة بمحكمة الجنايات الاستئناف بطنجة،حكما على متهم بجريمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد واقترانها بممارسة الجنس على الضحية قبل وبعد قتلها، بالإعدام بدون صائر.

وتعود فصول هذه القضية، إلى أكتوبر 2014، حين تقدمت سيدة إلى مصلحة الشرطة بالعرائش وأشعرتها بأن ابنها (محسن.و) اخبرها هاتفيا بأنه ارتكب جريمة قتل في حق جارته التي يكتري منها الشقة، حيث التحقت فرقة أمنية بعين المكان لتعثر فعلا على جثة سيدة تحمل آثار جروح بليغة على مختلف أنحاء جسدها، ووجد نصفها السفلي عار تماما من أي لباس.

ويستفاد من محضر الضابطة القضائية بمدينة العرائش، بحسب ذات المصدر دائما أن المتهم، وهو من مواليد 1982 بالقصر الكبير، اعترف عند الاستماع إليه تمهيديا وتفصيليا باقترافه للجريمة، وذكر أنه كان في حالة تخدير حين لمح الهالكة وهي في طريقها إلى منزلها، حيث شرع في مراقبتها ثم سبقها إلى درج العمارة واختبأ في مكان قريب من باب شقتها، وبمجرد أن فتحت الباب عمل على دفعها بقوة إلى داخل الشقة فسقطت أرضا ليسارع إلى إغلاق الباب قبل أن يشرع في تنفيذ عمله الاجرامي
ايوب

قد يعجبك ايضا
Loading...