علاقة مشبوهة تجمع سلطوي ورجال الأعمال بتطوان

تطوان. المراسل
بعد تعيينه بلحظات طلب من مسؤول تحت إمرته أن يزوده ببطاقة تعريفية عن رجال المال والأعمال المتواجدين بتراب إداراته.
ولم تمر سوى بضعة أيام حتى شوهد هذا السلطوي جالسا مع بعض رجال الأعمال المشكوك في مصداقيتهم بسبب تورثهم في العديد من الأعمال الوسخة كالترامي على أملاك الغير والتجارة في المخدرات باسم الأعمال المشروعة، بإحدى الفنادق بطريق مرتيل.
وقد عرف على هذا المسؤول تفانيه وحنكته في التعامل مع رجال الأعمال الكبار من أجل تعبئة جيبيه، وخير دليل حينما نزل لمسؤول عن إحدى الشركات الكبرى للبناء الذي كان يريد قصد مدينة الفنيدق. قام السلطوي المذكور بتوفير جميع الحاجيات لهذا الأخير وبسرعة مفرطة داخل مطار سانية الرمل حتى ظن الحاضرون أن الملك سينزل من الطائرة وذلك بسبب تجهيزات الاستقبال المبالغ فيها كما وصفتها مصادرنا.
وتجمع السلطوي و بعض المنتخبون بتطوان علاقة حميمية وأكثر من أخوية.
وربطت الفعاليات بالمدينة الغياب المتكرر للمسؤول المعني عن مقر عمله بالعنصري اتجاه ساكنة تطوان مفضلا الجلوس مع هذه الفئة المشبوهة من رجال الأعمال تاركا مصالح المواطنين المغلوبين على أمرهم معلقة.
فهل سيفتح وزير الداخلية “حصاد” تحقيق جدي في التجاوزات هذا السلطوي؟

قد يعجبك ايضا
Loading...