آخر الأخبار :
 

إنرجي فيزيون تفتح افاق جديدة للتعاون البلجيكي_الصيني في مجال الطاقات المتجددة

أشرف لكنيزي

افتتحت بالصين أعمال التعاون الثنائي في مجال الطاقات المتجددة بين بلجيكا وجمهورية الصين الشعبية، في مجال الطاقات المتجددة، برئاسة الأميرة البلجيكية أستريد، وتضم هذه المباحثات الثنائية عدا مهم من رجال المال والأعمال والإقتصاد بالبلدين، وحضر هذا اللقاء حسن مغيث إبن مدينة خريبكة وممثل شركة إنرجي فيزيون للطاقات المتجددة بالمغرب.

وسيناقش المشاركون في هذا اللقاء الإقتصادي، قضايا الطاقة المتجددة وفرص الاستثمار التي تتيحها سوق الطاقة المتجددة، للمستثمرين الذين سيقومون بعرض خطط لمشاريع وبرامج لتطوير واستعمال مصادر الطاقات المتجددة. بالإضافة إلى ذلك سيتطرق المؤتمرون إلى سبل تعزيز التعاون العلمي وتبادل الخبرات بين المعاهد والمؤسسات البلجيكية المتخصصة في الطاقات المتجددة ونظرائها من جمهورية الصين الشعبية. ويدخل هذا اللقاء في إطار مساعي الجهات البلجيكية إلى بلورة رؤية مستقبلية تشمل مشاريع ومقترحات لتطوير هذا القطاع الحيوي والتوقعات المرتبطة به. كما سيٌناقش الجانبان الوضع الحالي والآفاق المستقبلية للطاقات المتجددة في مجموعة من البلدان النامية، وإمكانيات تمويل مشاريع مشتركة.

وعن هذا التعاون الثنائي، صرح السيد حسن مغيث مدير شركة إنرجي فيزيون المغرب، ان الشركة إنخرطت في عدد من المشاريع الرامية إلى جعل الطاقات المتجددة، من قبيل الشمسية والريحية، مصدرا حقيقيا للإنتاج الطاقي وبديلا يستطيع المغرب من خلاله ضمان نجاعته الطاقية وترسيخ التنمية المستدامة، و هو ما يجسده التنويه الذي تتلقاه الشركة في كل الملتقيات الدولية الكبرى، ابرزها ملتقى إنرجي إيكسبو سولير الداربيضا، بالإضافة للعديد من الملتقيات الدولية عبر مختلف بقاع العالم.





رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news22352.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار