آخر الأخبار :
 

أساتذة التعليم الابتدائي يحتجون أمام وزارة التعليم ويحذرون من استهداف المدرسة العمومية

دعت “التنسيقية الوطنية لأساتذة التعليم الابتدائي”، لتنظيم وقفة أمام وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي والتكوين المهني يوم الثلاثاء 5 نونبر، احتجاجا على تجاوز المدة الزمنية المخصصة لطي ملف ضحايا النظامين 2003/1985 بالرغم من وجود الغلاف المالي الكافي المرصود لهذا الملف.
وقالت التنسيقية في بلاغ لها أن وزارة التربية الوطنية خرقت كل القوانين والمذكرات ومن أهمها المرسوم الوزاري الصادر في 11/07/2011والمسجل تحت عدد 5959 بالجريدة الرسمية وخاصة في الفقرة الرابعة المؤطرة لقانون التسقيف، وذلك رغم صدور لوائح الترقية لسنتين 2016 و2017 .
وأضاف المصدر ذاته أن الوزارة قفزت على هذا المرسوم دون الأخذ به رغم تفعيل مقتضياتها منذ 01/01/2012 مما جعل طوابير المستوفين للشروط النظامية للترقي الدرجة الأولى لا تتراجع اعدادها، وبالتالي تجاوز المدة الزمنية المخصصة لطي ملف ضحايا النظامين 2003/1985 بالرغم من وجود الغلاف المالي الكافي المرصود.

وأشارت “التنسيقية الوطنية لأساتذة التعليم الابتدائي” لفوجي 94/93 في ذات البلاغ أنها ستسلك جميع المساطر القانونية لاسترجاع حقها في ترقية منصفة مع جبر الضرر ، كما دعتجميع الفئات المتضررة من الترقية بشكلها الحالي للانخراط اللا مشروط في هذه المحطة النضالية وعلى رأسهم شيوخ التربية وأفواج 1995 وما بعدها .
في ذات السياق حذر أساتذة التعليم الابتدائي من الاحتقان والتوتر الذي تعيشه المدرسة العمومية، ومن حرمان المتعلمين من حقهم في تعليم جيد ومتكافئ.



رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news22226.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار