آخر الأخبار :
 

من وراء مؤامرة الخبيثة على المغرب التطواني ؟

ظهر واضحا العداء لفرق الشمالية من طرف الجامعة الوصية على كرة القدم ، خصوصا في  مباراة أمس  الاحد التي جرت بين  كلاسيكو  تطوان والحسيمة .

وقد اثارت اصوات الغضب على الطاقم التحكيم الذي كان يريد بكل قوته أن ينهزم الفريق التطواني  حتى تكون الخطوة الاولى لنزوله الى القسم الثاني رسميا رفقة الفريق الحسيمي ، ويفتح المجال بالورد لفريق المراكشي .

وقد ركز نشطاء المواقع التواصلية على الثلاثي التحكيم من عصبة الدار البيضاء كانوا وراء  مهزلة التحكيم  مما  يدل على اننا مازلنا في القرون الاولى ، علما أن الحكم الجعفري  يعتبر من الحكام الدوليين ، ولكن للأسف على كل ما حدث ، بطاقات حمراء وصفراء مجانية ، قرارات عدوانية ،إنها مهزلة كبيرة في كرة القدم المغربية.

غير أن الجانب الخفي في هذه اللعبة هي النتيجة التي حصلت بين فرقي اتحاد طنجة والكوكب المراكشي ، أهداف تسجل ببرودة الدم جعل الكل يشك في الامر ، حتى الجمهور الطنجي كان يصرخ بذلك، رغم أن الكل الفرق كانت تجد صعوبة لهزم اتحاد الطنجي .

فعلا تأكد ان هناك مؤامرة ضد المغرب التطواني مخططة من قبل ، تحريك اللاعبين بمطالبة واجباتهم في وقت جعل الفريق غارقا في أزمة مالية .

في حين يصب الجمهور لومه بالدرجة الاولى الى المكتب المسير الذي تسبب  وقبل هذه المهزلة الخبيثة وما علينا الا أن نقبل خبثهم.

تطوان بلوس  





رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news20514.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار