آخر الأخبار :
page.php?6

الغموض يلف موت سجين بطنجة

علمت جريدة الاتحاد الاشتراكي من مصادرها الحقوقية الموثوقة بطنجة ، بأن السجين المسمى قيد حياته « معاد البوخاري » قد انتقل إلى عفو الله ورحمته بسجن طنجة ، وذلك يوم الخميس 9 ماي . وأضافت نفس المصادر التي تابعت الملف بأن مدير مستشفى محمد الخامس قد أكد لها بالوثائق وصول السجين جثة هامدة إلى قسم المستعجلات .
الطبيب الشرعي المكلف بمستودع الأموات ، تحمل شهادته الموثقة في تقرير حصلت عليه الجريدة ، أن التشريح الذي قام به لجثة السجين يؤكد بأن الموت جاء نتيجة نوبة قلبية ، وأن السجين كان يعاني من مرض القلب قيد حياته . عضو من اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بطنجة التي دخلت على خط هذه القضية، تفعيلا للمادتين 11 و 12 من ظهير 1.11.19 القاضي بإحداث المجلس الوطني لحقوق الإنسان ، أكد للجريدة بأن زيارة مندوبها إلى إدارة السجن لم تكلل بالنجاح المطلوب الذي يرفع اللبس عن موت هذا السجين ، خصوصا ما تم تسجيله على مدير السجن من تهرب و عدم التعاون مع اللجنة الجهوية التي« امتنع عن مدها بأية معلومات حول ظروف وفاة السجين أو حالته الصحية ، وعدم السماح لها بالإطلاع على الملف الطبي للسجين ومدى متابعة حالته داخل السجن ».




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news1940.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار