آخر الأخبار :
 

قوات الشرطة الفرنسية لم تكن كافية لردع أعمال التخريب

قال المحلل السياسي المقيم في باريس، طارق وهبي،  إن الوزير المساعد لوزير الداخلية الفرنسي أعلن أنه بحاجة لأعضاء إضافية من الشرطة وطلب من رئيس الحكومة وضع بعض الأماكن تحت تصرف الجيش لكي تقوم بدعم الشرطة، مؤكداً أن المشكلة الحالية في باريس الآن هو أن أعداد عناصر الشرطة المتواجدة لم تكن كافية لردع من كان يريد التخريب خلال الاحتجاجات.

وأضاف وهبي خلال لقاء له على فضائية "الغد" الاخبارية، مع الإعلامي واسل العنسي، أن الجيش يُطلب منه حراسة الأماكن تستلمها الشرطة داخل مدينة باريس، متابعاً أن من يعرف جيداً شخصية الرئيس "ماكرون" يدرك أنه لن يتراجع عما يفعله، أيضا رئيس الحكومة كذلك من الشخصيات التي لا تتراجع عن قراراتها، مشيرا إلى أن السيناريو الذي يتكرر هو أن تقوم الحكومة بإرجاء تلك الضرائب لمدة ستة أشهر وفتح اجتماعات بعدها لمدة ثلاثة أشهر مع السترات الصفراء والنقابات أو المعارضة.

وأوضح وهبي أن الأمر خرج من يد الحكومة وبدأ السياسيون استغلاله لأقصى حد، سواء من اليمين أو اليسار.





نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news18913.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار