آخر الأخبار :
 

في الذكرى الأولى لرحيل رائد الشعر المغربي المعاصر

تنظم دار الشعر بتطوان لقاء خاصا بعنوان "محمد الميموني: الوجه الآخر"، تخليدا للذكرى الأولى لرحيله، وذلك يوم الإثنين 22 أكتوبر الجاري، برواق ماريانو بيرتوتشي، في مدرسة الصنائع والفنون الوطنية بتطوان، ابتداء من السادسة مساء.

ويشارك في هذا اللقاء كل من الدكتورة أمينة بركاش، والمسرحي المغربي رضوان احدادو والناقد والروائي مصطفى الورياغلي. حيث يعرض المتدخلون جوانب أخرى من حياة الراحل، إنسانا ومربيا ومناضلا وطنيا وكاتبا روائيا ومبدعَ سيرةٍ ذاتية زاخرة، بينما يظل محمد الميموني شاعرا خالدا في الذاكرة.

هذا، ويشهد اللقاء عرض صور ووثائق نادرة من أرشيف الشاعر الراحل محمد الميموني، مع الكشف عن قصائد للشاعر تظهر لأول مرة، تلقيها الشاعرة والممثلة المغربية سناء الركراكي.

ونظمت دار الشعر بتطوان، في فبراير الماضي، ندوة دولية عن التجربة الشعرية لمحمد الميموني، بمشاركة نقاد مغاربة وإسبان، وبمبادرة من وزارة الثقافة والاتصال ودائرة الثقافة في حكومة الشارقة، اعترافا بالمكانة الراقية لمحمد الميموني في المشهد الشعري المغربي، ودوره في التأسيس للقصيدة العربية المعاصرة منذ ستينيات القرن الماضي. 

أصدر الشاعر تسعة أعمال شعرية، منذ ديوانه الأول "آخر أعوام العقم" سنة 1974، وصولا إلى ديوانه الأخير "بداية ما لا ينتهي" سنة 2017، مثلما أصدر عملين نقديين، الأول بعنوان "في الشعر المغربي المعاصر: عتبات التجديد"، سنة 1998، والثاني "في الشعر المغربي الحديث: سبع خطوات رائدة"، سنة 1999. كما صدرت أعماله الشعرية عن وزارة الثقافة والاتصال سنة 2002.

وفي الترجمة، قدم محمد الميموني للمكتبة العربية ديوانا نادرا للشاعر الإسباني المقتول فيديريكو غارسيا لوركا، وهو ديوان "التماريت"، مثلما كتب الميموني سيرته الذاتية "كأنها مصادفات"، إلى جانب رواية "المعلم الزين" في جزأين. 
 
 




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://tetouanplus.com/news18466.html
نشر الخبر : الإدارة
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أنشاء ملف pdf لهذا الخبر أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار